7 أخطاء إدارية فادحة يقع بها البعض من أصحاب المشاريع

يقع البعض من أصحاب المشاريع في عدة أخطاء فادحة عند تولى مهمة الإدارة وعند التحكم في زمام المشروع، والمؤسف أن لتلك الأخطاء عواقب وخيمة ونتائج سلبية غير مرغوبة على الإطلاق، لذلك يجب على صاحب المشروع أن يتفادها تماماً إن كانت رغبته هي تحقيق النجاح والتفوق بالسوق، كما يجب عليه أن يكتشف تلك الأخطاء مبكراً كي لا تتضخم بمرور الوقت ويصبح من الصعب التعامل معها والتغلب عليها، فكلما مر الوقت كلما أصبحت الحلول صعبة للغاية ومعقدة، وعبر مقال اليوم نوضح تلك الأخطاء بالكامل ونسهل عليك تفاديها والتعامل معها بالشكل الصحيح، وقبل البدء ننصحك بقراءة تعرف على أهم الأسرار التي ساعدت رواد الأعمال على تحقيق النجاح.

لماذا يجب تفادي الأخطاء من قبل أصحاب المشاريع؟

مما لا شك فيه أن الكثير من أصحاب المشاريع يرتكبون أخطاء عديدة عند إدارة مشروعاتهم، لكن هناك أخطاء لا تضر المشروع ومن السهل إصلاحها بشكل سريع دون أن تؤثر على المشروع بأي شكل، وهناك أخطاء أخرى تكون عواقبها وخيمة للغاية ومن الممكن أن تؤدي إلى خسارة رأس المال بالكامل والقضاء على أي فرصة لنجاح المشروع بالسوق، والأسباب التي تحتم عليك تفادي هذه الأخطاء هي الحفاظ على مشروعك أولاً من أي عوامل تؤدي إلى فشله، وأيضاً كي تتمكن من بلوغ جميع الأهداف التي دفعتك لتأسيسه واستثمار رأس مالك به، وننصحك بالاطلاع على 7 عوامل سلبية يجب على رواد الأعمال التخلص منها لنجاح المشاريع.

7 أخطاء إدارية فادحة يقع بها البعض من أصحاب المشاريع
7 أخطاء إدارية فادحة يقع بها البعض من أصحاب المشاريع

أخطاء إدارية يقع بها أصحاب المشاريع

توجد عدة أخطاء إدارية تؤثر على مسار المشروع بالكامل، وإن لم يتم التعامل معها سريعاً وتفاديها بالمستقبل، فمن المؤكد أن المشروع لن يحقق أي نجاحات وسينهار بمرور الوقت، وتتلخص تلك الأخطاء بالنحو التالي:-

1- عدم المرونة في العمل

الخطأ الأكبر الذي يقع بها البعض من أصحاب المشاريع والذي قد يكون له آثر سلبي بالغ، هو عدم المرونة في العمل والافراط في الصرامة عند التعامل مع فريق العمل، فهذا الأمر يجعلهم يخشون صاحب المشروع دائماً ويجعلهم يعملون تحت ضغط كبير، قد لا يحتمل بمرور الوقت، وبسبب هذا الخطأ يرتكب منهم الكثير من الأخطاء طوال الوقت نتيجة لقلة التركيز وعدم وجود أي انتماء للمشروع، وإن كنت ترتكب هذا الخطأ وتتعامل مع فريق العمل لديك بهذا الأسلوب، فتأكد أنك بذلك تخسر الكثير من الأفكار التي لديهم والتي قد تجعل المشروع في مكانة أفضل، لذلك تعامل معهم بمرونة وبلائحة العمل أيضاً دون أي تصيد للأخطاء.

2- تولي زمام الأمور دون العلم الكافي

من الأخطاء التي يجب تفاديها كي تضمن نجاح مشروعك ووصوله إلى أعلى القمم، لاسيما وأن البعض من أصحاب المشاريع يتسرعون بتأسيس المشروع وبدء العمل وتولي زمام الأمور دون أن يكون لديهم العلم الكافي والمهارات اللازمة لذلك، وبسبب هذا الأمر فإنهم يرتكبون الكثير من الأخطاء الإدارية الفادحة طوال الوقت، وذلك لعدم قدرتهم على التعامل مع مواقف عديدة والقرارات المصيرية، والحل لتفادي هذا الخطأ هو البحث عن المهارات التي تخص رواد الأعمال والعمل على اكتسابها، وأيضاً التعلم من تجارب رواد الأعمال السابقين، ويمكن أيضاً الاعتماد على خبراء لمشاورتهم في كل ما يخص المشروع، وننصحك بقراءة 7 مهارات يعتمد عليها رواد الأعمال لإدارة المشاريع بشكل ناجح.

3- تجاهل الخبراء

أياً كانت المهارات المتوافرة لدى صاحب المشروع والخبرات التي لديه، فمن المؤكد أن مشروعه بحاجة إلى خبراء دائماً، وذلك لضمان نجاح المشروع وتحقيقه لجميع أهدافه، فمن الأخطاء البالغة التي يرتكبها الكثير من أصحاب المشاريع هي تجاهل الخبراء والاعتماد على نفسهم في كل الأمور، وذلك ما يعرضهم للمخاطر ويجعلهم يعملون تحت ضغط وأيضاً قد يتخذون قرارات خاطئة، فمن الممكن أن لا يكون لرائد الأعمال العلم الكافي الخاص بالشق القانوني للمشروع أو بأي أمر آخر، أما الخبير فإنه على دراية كاملة بتلك الأمور، لذا يجب الاستعانة به.

7 أخطاء إدارية فادحة يقع بها البعض من أصحاب المشاريع
7 أخطاء إدارية فادحة يقع بها البعض من أصحاب المشاريع

4- تخطيط سيء

العديد بالأمور والأهداف داخل المشروع لا يمكن أن تتحقق دون وجود خطة واضحة يتم الاعتماد عليها، فعلى سبيل المثال يحتاج المشروع إلى حملات تسويقية وإعلانات ودعاية، وكي تنجح الأخيرة فيجب أن تكون هناك خطة قوية ومدروسة تساعد على تحقيق ذلك، ومشكلة البعض من أصحاب المشاريع هي التسرع في إعداد الخطط دون عمل الدراسات اللازمة أو الاستعانة بالمتخصصين في تلك الأمور، وهذا ما يترتب عليه إعداد خطة سيئة لن تجدي بأي نفع للمشروع على الإطلاق، ولتفادي هذا الخطأ فيجب عليك أن لا تقوم بعمل أي خطة إلا عقب عمل الدراسات اللازمة والاستعانة بمن لديهم القدرة على إعدادها بشكل احترافي.

5- عدم التزام أصحاب المشاريع

ضمن الأخطاء الفادحة التي تلحق بالمشروع خسائر عديدة وضرراً كبيراً، فمن المؤكد أن رائد الأعمال يكون لديه حماس كبير في بداية تأسيس المشروع ويصب جهوده بالكامل تجاهه كي ينجح ويصل إلى أهدافه، ولكن المشكلة الأكبر أن البعض منهم لا يلتزم عقب مرور تلك الفترة، فحينما يشاهد رائد الأعمال أن العمل يسير بشكل ناجح ويحقق المطلوب، فإنه يقلل من ذهابه إلى مقر العمل ومتابعة جميع المجريات والإشراف عليها كما كان يحدث من قبل، وعدم الالتزام يؤدي إلى حدوث الكثير من المشكلات التي قد لا يكون له أي علم بها، والتي بمرور الوقت تقلل من فرص نجاح المشروع وتجعله يعود لنقطة الصفر.

6- عدم الاهتمام بالإعلانات

تمثل الإعلانات أهمية كبرى لجميع المشاريع بالوقت الراهن، فمن خلال تلك الدعاية يتمكن صاحب المشروع من الوصول إلى جميع عملائه بسهولة، ويكون لديه القدرة على جذبهم للتعامل معه والشراء من خلاله طوال الوقت، لكن مشكلة البعض من أصحاب المشاريع هي التغافل عن تلك الوسيلة أو عدم الاهتمام بها بالشكل المطلوب، فمن الممكن أن يتم إطلاق حملات تسويقية سيئة وغير جذابة، وذلك لعدم الاعتماد على وسائل احترافية وعدم الاستعانة بمتخصصين في التسويق الإلكتروني والإعلانات، لذلك لا تقم بإطلاق أي إعلان إلا عقب إعداد خطة تسويقية احترافية تشمل جميع أهدافك.

7- تقليد المشروعات الأخرى

نختتم بواحد من أكثر الأخطاء شيوعاً والذي قد تكون عواقبه هي خسارة رأس المال بالكامل وإلحاق المشروع خسائر كبرى، فمشكلة البعض هي أنهم يخشون من المجازفة بأفكار جديدة، لذلك يعتمدون على أفكار تم استخدامها واستهلاكها بشكل كبير من قبل المشاريع الأخرى، فيقوم صاحب المشروع باستخدام تلك الفكرة مجدداً ولكن بصورة جديدة، وهنا كن على يقين تام أن العميل سيكتشف ذلك الاقتباس بسهولة، وسيعلم أن مشروعك ليس لديه أي جديد يقدمه، بل ومن الممكن أن يتعامل مع المشروع الذي قمت بالاقتباس منه، لذلك لا تقلد أي مشروع آخر واعتمد على أفكارك وحسب.

7 أخطاء إدارية فادحة يقع بها البعض من أصحاب المشاريع
7 أخطاء إدارية فادحة يقع بها البعض من أصحاب المشاريع

كلمة أخيرة

في النهاية تعد هذه هي أبرز الأخطاء التي يقع بها البعض من أصحاب المشاريع، والتي يجب تفاديها تماماً لضمان نجاح المشروع وعدم تعرضه لأي خسائر مستقبلاً، لذلك حاول أن تقضي عليها واعتمد على الحلول التي عرضناها سلفاً، وفي حالة إن كنت تريد الاستعانة ببعض الخبراء، فنرشح لك خدمات الاستشارات بموقع كفيل للخدمات المصغرة الذي يوفر لك كوكبة من الخبراء في كافة المجالات الهامة لمشروعك.

اظهر المزيد

محمد خالد

محمد خالد كاتب محتوى تقني ومحرر صحفي بالعديد من المواقع الإخبارية، اتطلع دائمًا لتقديم محتوى مفيد للجميع يساعدهم على تحقيق النجاح والاستثمار بالمهارات التي لديهم، بخلاف أنني عملت لفترة كمقدم برامج رياضية بإذاعة الإسكندرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى