مزايا وعيوب العمل عن بعد

أدى التطور التكنولوجي الى تطور العديد من المفاهيم والمصطلحات من ضمنها مفهوم العمل الحر أو العمل عن بعد والذي يعني العمل الغير مقترن بزمان أو مكان فأنت من يحدد الزمان والمكان المناسب لك بمعنى اخر أنت مدير نفسك ولكن لهذا العمل مزايا وعيوب خاصة به سنقوم بذكرها في هذا المقال

أولا: مزايا العمل عن بعد

للعمل عن بعد العديد من المزايا ومن أبرزها

  • توفير المال: بحيث يمكنك من خلال العمل الحر توفير دخل إضافي الى دخلك بالإضافة الى توفير النفقات المستهلكة في المواصلات وشراء مكان للعمل.
  • توفير الوقت والجهد: يساعد العمل عبر الانترنت في توفير الوقت والجهد المستغرق في الذهاب من والى العمل بحيث يمكنك العمل من أي مكان تتواجد فيه كالمنزل أو الحديقة والعديد من الأماكن التي تود العمل منها.
  • مرونة ساعات العمل: يمتاز العمل عن بعد بمرونته في مساعدتك على اختيار أوقات العمل التي تناسبك سواء كانت ليلا أو نهارا.
  • توفير عدد كبير من العملاء: يوفر لك العمل الحر شريحة كبيرة من العملاء بإمكانك التعامل معهم من أي مكان في العالم.
  • عمل ما تحب: يتيح لك العمل عن بعد أن تعمل في المجال الذي تحبه وترغب به بالإضافة الى تعدد المجالات أي أنه بإمكانك العمل بأكثر من خبرة وأكثر من مجال مثل أن تجمع ما بين خبرة التصميم والبرمجة.

ثانيا: سلبيات العمل عن بعد

  • تقييد التفكير والابداع لديك لأنك مقيد برغبات وطلبات صاحب العمل فيجب الرجوع له في كل شيء.
  • من الممكن أن تواجهك مشكلة في تنظيم الوقت وضغط لأنك يجب أن تلتزم بموعد تسليم العمل.
  • العمل عن بعد يحتاج الى قوة تحمل وصبر على العملاء وعلى رغباتهم وأيضا صبر على الأعمال لتجميع الربح المخطط له.
  • المهام المنزلية التي لا يمكن لأي مسقل تجاهلها فيجب عليه التخلص منها وهذا يسبب عائق أمام انجاز العمل عبر الانترنت.
  • من عيوب العمل عن بعد التكاسل حيث أن الشخص مدير نفسه ان لم يلتزم وينجز في الوقت المحدد ستنخفض انتاجيته لذلك لا تحاول تأجيل المهام لفترة طويلة.
  • العمل عن بعد كما ذكرنا يوجد فيه العديد من الجنسيات والخبراء في شتى المجالات حول اعلام فالروح التنافسية عالية.

وفي النهاية كل شيء محكوم بالتنظيم والتخطيط لتصبح محترف في مجال ما وهكذا نكون قد أجملنا مزايا وعيوب العمل عن بعد، وفي وقتنا الحاضر أصبح هذا المجال لا غنى عنه لكثير من الشباب بسبب ارتفاع معدلات البطالة في بلداننا العربية.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

تصنيفات المقالات