اخطاء قاتلة للمشروع الصغير

قد لا يمكننا حصر الشركات الناشئة التي تفشل كل عام، لكن أسباب الفشل يمكننا حصرها. ومن الاسباب التي تؤدي الى فشل وقتل مشروعك الصغير:

  • الخطأ الاول الذي يقتل مشروعك الصغير الفشل في التفويض واعطاء الصلاحيات: ابدأ بوضع طريقة العمل، كدليل لكيفية إنجاز المهام بالطريقة التي ينبغي القيام بها. وبهذه الطريقة ستشعر براحة أكثر، وسيكون لدى موظفيك التوجيهات والتعليمات التي يحتاجونها.
  • الخطأ الثاني لقتل مشروعك الصغير تجاهل الوضع النقدي: ان العالم لا يستجيب بالسرعة التي تحتاجها لبيع منتجاتك مهما كانت متفوقة على غيرها، ولا حتى في الفترة الزمنية التي تتوقعها لانتشار منتجك.
  • الخطأ الثالث لقتل مشروعك الصغير تجاهل البيانات: يجب أن تكون هناك بيانات تؤكد أن فكرتك العظيمة حقيقية، أو توفر على الأقل مؤشراً رئيسياً على أنها يمكن أن تكون كذلك.
  • الخطأ الرابع لقتل مشروعك الصغير تجاهل موظفيك: تحفيزهم وتدريبهم وادارتهم بعدل ومهارة، هي أكبر التحديات التي يجب ان تنتبه لها في ادارتك للمشروع. بدون صبر وتفهم وحزم ستتراكم المشاكل مع الوقت. اعمل على رفع معنوياتهم وتقويه انتمائهم للمنشأة.
  • الخطأ الخامس لقتل مشروعك الصغير التشبث بالفكرة الخاطئة: ينتشر هذا الخطأ بشكل خاص بين رواد الأعمال الجدد والأشخاص الذين يدخلون سوقًا غير مألوف لهم. الأشخاص الذين يقعون في حب فكرتهم المبتكرة ولا يمكنهم إدراك مدى فشلها.
  • الخطأ السادس لقتل مشروعك الصغير الاستسلام: إذا فشلت لا تحبط وتكف عن المحاولة. يجب ان تعرف ان كثير من اصحاب المشاريع الناجحة التي تراها فشلوا أكثر من مره قبل ان يحققوا هذا النجاح الذي تراه الآن.
  • الخطأ السابع لقتل مشروعك الصغير عدم وجود خطه واضحة للتسويق: إن خطة التسويق تخلق الانتباه الضروري لمشروعك وتجذب المتسوقين له. خطة التسويق هي الى تجذب المتسوقين اليك انت بالذات.
  • الخطأ الثامن لقتل مشروعك الصغير لا تعتمد على عقلك وتفكيرك فقط: الاستشارة ضرورية خاصة ممن لديهم الخبرة. لا تنفرد باتخاذ القرارات ان استشارة العائلة او الأصدقاء المخلصين مفيد في كثير من الأحيان. راجع خططك مع نخبه ممن تختارهم في مشروعك الصغير إذا وجد.

الخطأ التاسع لقتل مشروعك عدم معرفة عملائك: ان التغيرات غالبا ما تحدث في اذواق العملاء مع مرور الوقت وايضا في المنتجات والخدمات التي يقدمها المنافسين للعملاء إذا لم تتابعها فستصبح في الظلام. إذا لم تعرف عملائك وما يطلبونه ويحتاجونه وتطور منتجك ستخسرهم وستخسر مشروعك ايضا. تابع الاتصال بعملائك دائما وتعرف على ما يحتاجونه.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

تصنيفات المقالات