نصائح

أخطاء شائعة لا ترتكبها أثناء دراسة دورات أون لاين (6 أخطاء)

يقع الكثير من الأشخاص في بعض الأخطاء الشائعة أثناء دراسة دورات أون لاين وتلك الأخطاء من الممكن أن تكون السبب الرئيسي في عدم اكتساب أي فائدة من خلال دراسة تلك الدورات، بل تجعل الشخص المُتلقي لأي دورة يشعر بالملل ويشعر بأنه أهدر وقته هباءً دون أن يطور من مهاراته وقدراته من خلال الدورات التي حصل عليها، وهنا يظن أن المشكلة كانت في الدورات وأنها غير احترافية، ولكن في الواقع عدم اكتساب الفائدة من خلال هذه الدورات كان بسبب بعض الأخطاء التي وقع بها المُتلقي دون أن يشعر بذلك، ولهذه الأسباب من خلال مقال اليوم سنعرض عليك أبرز الأخطاء الشائعة التي يجب الابتعاد عنها أثناء دراسة دورات أون لاين وقبل البدء يمكنك التوجه إلى كيف تتعلم الكورسات أون لاين؟

فوائد دراسة دورات أون لاين 

في الواقع وجود دورات أون لاين بهذا الكم الهائل، ساهم في تعليم الكثير من الأشخاص وجعلهم يتمكنوا من تطوير مهاراتهم وقدراتهم بل واكتساب مهارات وخبرات جديدة، بالإضافة أيضاً إلى اللغات التي تعلمونها بشكل سريع للغاية، وهذا بسبب أن تلك الدورات توفر على المستخدمين الكثير من وقتهم وتتيح لهم التعلم في الوقت المناسب لهم دون أن يتم فرض وقت مُحدد للتعلم، كما أن متلقي هذه الدورات لم يعُد بحاجة إلى التوجه لمقرات الدراسة بهدف التعلم، نظراً لأنه يمكنه التعلم الآن من خلال منزله، وهذا ما يوفر له تكلفة التنقل أيضاً، لذلك أصبحت تلك الدورات تُمثل أهمية كبرى، وإذا كنت ترغب في التعرف على مدى أهميتها فننصحك بزيارة أهمية الاعتماد على الدورات الإلكترونية والدراسة عن بُعد (5 فوائد)

أخطاء شائعة لا ترتكبها أثناء دراسة دورات أون لاين (6 أخطاء)
أخطاء شائعة لا ترتكبها أثناء دراسة دورات أون لاين (6 أخطاء)

أخطاء لا ترتكبها أثناء دراسة دورات أون لاين 

على الرغم من كون دراسة الدورات الأون لاين سهلة للغاية ويمكن لأي شخص اكتسابها بكل بساطة، إلا أن هناك بعض الأخطاء الشائعة التي تجعل دراسة تلك الدورات صعبة وتجعل المتلقي أيضاً يفقد الشغف أثناء الدراسة، لذلك لابُد أن تتجنب هذه الأخطاء تماماً كي تضمن الحصول على أكبر فائدة ممكنة من خلال هذه الدورات، ولعل من أبرز هذه الأخطاء هي:-

1- عدم الاقتناع بدراسة الدورات أون لاين

من الأخطاء الشائعة التي يقع بها الكثير من الأشخاص المُقبلين على دراسة دورات أون لاين، هي عدم الاقتناع بهذه الدراسات، وعدم اقتناعهم أيضاً بأن تلك الدورات ستصنع لهم الفارق وستجعلهم يكتسبون الكثير من المهارات والقدرات، وهذا بسبب فكرة محتوى هذه الدورات، حيث من الممكن أن تكون هذه الدورات إما مكتوبة أو تم طرحها على هيئة مقاطع فيديو وفي كلا الحالتين لا يقتنع المتلقي أيضاً بسبب اعتياده على وجود من يشرح لها المعلومات في مراحل الدراسة وبسبب اعتياده أيضاً على التعلم في مقرات الدراسة، لذلك حاول أن لا تقع في هذا الخطأ وتأكد أنك إذا كنت في أدق تركيزك أثناء دراسة دورات أونلاين، ستكتسب الكثير من المعلومات وستطور من مهاراتك وتأكد أيضاً أن الدراسة أصبحت أكثر سهولة في عصر التكنولوجيا.

2- البدء في دراسة دورات غير احترافية

أحد أبرز الأخطاء التي يقع بها الكثير من الباحثين عن الدورات أونلاين، والتي تؤدي فيما بعد إلى أن يبتعد الشخص تماماً، ألا وهي الحصول على دورات غير احترافية، حيث من الممكن أن يكون لديك شغف كبير تجاه تعلم أحد الدورات واكتساب مهاراتها، ولكن حين البدء بها تجد أنها غير احترافية وصعبة للغاية، وفي حالة إذا كانت هذه الدورة مدفوعة ستشعر أنك أهدرت أموالك هباءً دون أي فائدة أما إذا كانت مجانية فستشعر أنك قد أضعت الكثير من وقتك، لذلك حاول بقدر الإمكان أن تتطلع على خصائص أي دورة وطرق الشرح المتوافرة بداخلها قبل البدء بها وهذا ما يضمن لك الحصول على دورة تتوافر مع المتطلبات التي تبحث عنها، وكي تتمكن من الوصول إلى أقوى الدورات الاحترافية بشكل مجاني فهنا ننصحك بزيارة أفضل 7 مواقع توفر كورسات مجانية في كافة المجالات

3- عدم تنظيم الوقت 

ضمن الأخطاء التي يجب تجنبها تماماً أثناء البدء في دراسة دورات أونلاين كي تتمكن من دراسة الدورة بشكل صحيح وتحقيق أقصى استفادة ممكنها بواسطتها، ألا وهي عدم تنظيم الوقت، حيث يقع الكثير من مُتلقين هذه الدورات بهذا الخطأ، فحينما يحصلون على الدورة يقومون بدراستها بشكل عشوائي تماماً وغير منظم، وهذا ما يجعلهم يهدرون الكثير من وقتهم دون الحصول على أي فائدة وعدم تنظيم وقت الدراسة والشعور بالملل أثناء البدء بها سيجعلون الشخص المتلقي لا يكتسب أي معلومات، لذلك ابتعد عن هذا الخطأ وابدأ بتنظيم وقتك بشكل صحيح وحاول أن تقضي على أي شعور بالملل أثناء الدراسة كي تحافظ على نظام الوقت الذي حددته وكي تستطيع عمل ذلك فعليك بقراءة كيفية التخلص من الملل أثناء أخذ الدورات عبر الإنترنت

أخطاء شائعة لا ترتكبها أثناء دراسة دورات أون لاين (6 أخطاء)
أخطاء شائعة لا ترتكبها أثناء دراسة دورات أون لاين (6 أخطاء)

4- الشعور بالحرج وعدم طرح الأسئلة

إذا كنت ترتكب هذا الخطأ فحاول بقدر الإمكان أن لا ترتكبه مره أخرى كي تضمن الاستفادة من الدورة التي تدرسها، والخطأ هو عدم طرح الأسئلة أثناء الدورة، فمن الممكن أن تكون قد بدأت في دورة يتم شرحها بواسطة أحد الخبراء، ولكن أثناء شرح جزءً ما، لم تتمكن من فهم هذا الجزء ومن الممكن أن يتسبب هذا الأمر بعدم فهم الكثير من عناصر هذه الدورة، لذلك حاول بقدر الإمكان حينما تشعر بعدم فهم أي جزء أن تبدأ بطرح أسئلتك ولا تشعر بأي حرج تماماً، وتأكد أن هذا الحرج إن لم تتمكن من التخلص منه فسيكلفك الكثير، لذلك لا تترد في طرح أي استفسار لديك.

5- الانجذاب نحو المُشتتات

من الأخطاء التي تتسبب بعدم دراسة الدورات بشكل صحيح وتتسبب أيضاً بفقدان المتلقي لتركيزه بشكل كامل ولذلك يجب الابتعاد عنها، ألا وهي الانجذاب نحو المُشتتات والمُلهيات، فحينما يقرر الشخص البدء بدراسة الدورة، يجد أن هناك رسالة أو إشعار من وسائل التواصل الاجتماعي تم استقبالها داخل هاتفه، وهنا يترك الشخص الدورة ويبدأ بفحص هذه الرسائل والإشعارات ومن الممكن أن يقضي الكثير من وقته في التصفح دون أن يعير الدورة أي اهتمام، لذلك حاول عزيزي القارئ أن تبتعد تماماً عن هذا الخطأ وخصص وقتاً للدراسة فقط وابتعد كل البعد عن أي مُلهيات ستجعلك تفقد تركيزك أثناء الدراسة.

6- التسرع في الانتهاء من الدورات

لعل هذا الخطأ ضمن الأخطاء التي يقع بها الكثيرون من الأشخاص أثناء البدء في دورات أونلاين، ألا وهو التسرع في الانتهاء من الدورات لعدة أسباب إما الانتهاء منها بهدف الحصول على دورة أخرى او الانتهاء منها بشكل سريع بسبب أنها تأخذ حيز كبير من وقت المتلقي، وفي كلا الحالتين إذا لم تمنح الدورة حقها فتأكد أنك لن تحقق أكبر استفادة من خلالها، لذلك حاول أن لا تتسرع في الانتهاء من أي دورة وحتى وإن كنت تمتلك بعض المعلومات التي تتوافر بها، وهذا كي تضمن تحقيق الاستفادة والوصول إلى المهارات التي تبحث عنها.

أخطاء شائعة لا ترتكبها أثناء دراسة دورات أون لاين (6 أخطاء)
أخطاء شائعة لا ترتكبها أثناء دراسة دورات أون لاين (6 أخطاء)

كلمة أخيرة

في نهاية هذا المقال، حاول عزيزي القارئ أن لا تقع في هذه الأخطاء أثناء البدء في دراسة دورات أون لاين كي تضمن تحقيق أقصى استفادة من خلال هذه الدورات، أما إذا كنت تبحث عن أقوى الدورات الاحترافية في مختلف المجالات، فهنا ننصحك بالاعتماد على خدمات التعليم والتدريب بموقع كفيل للخدمات المصغرة والذي من خلاله ستحصل على أفضل الدورات بتكلفة رائعة للغاية.

اظهر المزيد

محمد خالد

محمد خالد كاتب محتوى، ومحرر صحفي في العديد من المواقع الإخبارية والرياضية والتقنية، مهتم بأحدث الاخبار في كافة المجالات، بالإضافة لعملي كمقدم برنامج رياضي براديو الإسكندرية، وأحاول تقديم محتوى مفيد إلى الجميع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى