مميز

الترجمة الآلية والبشرية أيهما أفضل ولماذا؟

مثل كافة المجالات الأخرى تأثرت الترجمة في الآونة الأخيرة بالتطور التكنولوجي فظهرت إلينا مؤخرًا ما تُسمى الترجمة الآلية والتي تمكن الأشخاص والشركات من ترجمة كم هائل من البيانات والمعلومات في وقت قياسي، فهل هذا يُعني أنه من الممكن الاعتماد عليها كليًا والاستغناء عن الترجمة البشرية بشكل تام؟ هذا ما سوف نحاول إيجاد إيجابية وافية له في السطور القادمة.

مفهوم الترجمة الآلية

الترجمة الآلية والبشرية أيهما أفضل ولماذا؟

تحتاج العديد من الشركات والوكالات الإعلانية وغيرها بشكل شبه دائم إلى عملية الترجمة من لغة لأخرى، لذلك كان من الطبيعي في عصر الذكاء الاصطناعي أن يتم التفكير في تقديم برامج وتطبيقات وأدوات من شأنها أن تُساعدهم في عملية الترجمة هذه، وذلك دون تحمل تكلفة مالية عالية، وبالفعل جاء الناتج النهائي لهذا التفكير على هيئة تطبيقات وأدوات عدة تقوم بالترجمة من أي لغة لأخرى وفي دقائق محدودة، وأُطلق على ذلك الترجمة الآلية، أي يُمكننا تعريف الترجمة الآلية على إنها أي ترجمة تتم عبر الأجهزة الذكية أو الحاسوب حيث يقوم المُستخدم باختيار اللغات المستهدفة وبضغطات بسيطة يتم ترجمة النصوص، وليس هذا فحسب بل أصبح هناك الأدوات التي بوسعها أن تحول الصوت إلى كتابة في ثواني معدودة.

وبالرغم من عدم قدرتنا على إنكار مدى سرعة الترجمة الآلية مقارناتها بالترجمة البشرية، إلا إن أوجه القصور بها عديدة وواضحة مثل وضوح الشمس، فأغلب هذه الأدوات لم يتم التأكد من مدى دقتها بنسبة 100% حتى الآن، كما إنها تفتقر تمامًا إلى تحقيق التناسق بين النصوص المكتوبة، فُتجرد النص من مضمونه تمامًا ويُترجم بشكل حرفي فُيصبح كلام بلا أي فائدة.

هل تحل الترجمة الآلية محل الترجمة البشرية؟

الترجمة الآلية والبشرية أيهما أفضل ولماذا؟

كما تحدثنا في أحد المقالات تحت عنوان ما هو فن الترجمة أن مجال الترجمة فن بكل ما تحمله الكلمة من معنى، وبالتالي فهي تحتاج إلى كائن بشري لكي يقوم بها، فعلى سبيل المثال إذا قُمنا باختبار الترجمة الآلية في واحد من أقسام الترجمة وهي الترجمة الأدبية التي تحدثنا عنها في مقال سابق بعنوان الترجمة الأدبية وأهم الصعوبات التي تواجه القائمون عليها سوف نجد مدى أوجه القصور في الناتج النهائي للترجمة.

أي بوجه عام يُمكننا القول أنه من الصعب بل من المستحيل أن تحل الترجمة الآلية محل الترجمة البشرية، بل يُمكننا الاعتماد عليها كوسيلة مساعدة أو حل مؤقت لمفهوم مضمون نص ما، حتى القيام بترجمته بواسطة مُترجم محترف.

أهمية الترجمة البشرية لأصحاب الأعمال والشركات

الترجمة الآلية والبشرية أيهما أفضل ولماذا؟

بكل تأكيد يتمثل الهدف الرئيسي لرواد الأعمال والشركات التجارية في زيادة مستوى إيرادات المشروعات إلى أقصى حد مُمكن، وبكل تأكيد تُعد عملية الوصول لعملاء جُدد في بلاد مختلفة بلغات مختلفة واحدة من أهم الطُرق التي يتم استخدامها لمضاعفة المبيعات، وهو ما يجعل من الترجمة أمر حيوي وهام للقدرة على التواصل مع الشركات والعملاء المختلفين في البلاد المختلفة من أجل مباشرة عمليات الشراء والبيع والتسويق.

وبكل تأكيد في مثل هذه الأمور لا يمكن الاعتماد على الترجمة الآلية لأنها قد تُسبب إفساد الأمر بأكمله، بل يكون هناك حاجة للوصول لمترجم محترف، وهنا تجدر بينا الإشارة أن موقع كفيل للخدمات المصغرة والمسابقات يشمل على قسم كتابة وترجمة يشمل على مئات من المترجمين المحترفين بالكثير من اللغات، ويوجد العديد من الأسباب التي تجعل من عملية الاستعانة بمترجم محترف ضرورة لابد منها، وذلك مثل:-

  • القدرة على إحكام سياق الترجمة

في محاولة لاختبار مدى جودة وكفاءة الترجمة الآلية قام عدد من علماء اللغة في جامعة كورنيل بإجراء تجربة عملية للمقارنة بين الترجم الآلية والبشرية من حيث مستوى الكفاءة والجودة، ووصل العلماء من تلك التجربة إلا أن الترجمة الآلية قد تقارب الترجمة البشرية فيما يخص الكلمات المنفردة وبعض الجمل القصيرة، ولكنها تتعثر بشكل ملحوظ للغاية عند ترجمة المستند ككل، فتفتقر القدرة على إحكام السياق، وبالتالي نجد أنه عند الحاجة إلى ترجمة مستند كامل في مجال التجارة أو غيره، يكون هناك حاجة للاستعانة بمترجم محترف مثل هؤلاء المتواجدون عبر موقع كفيل.

  • توطين اللغة

ولنفترض معًا أنك شخص سعودي الجنسية وترغب في شراء منتج ما من الخارج، وعند البحث حول هذا المنتج وجدت شركتين من الولايات المتحدة الأمريكية تقدما نفس المنتج، ولكن واحدة منهم تقدم كافة المعلومات بالإنجليزية، بينما الأخرى تدعم الإنجليزية والعربية في نفس الوقت، بل تستهدف بشكل رئيسي المملكة العربية السعودية في أحد الإعلانات الخاصة بالمنتج وتتحدث باللهجة السعودية، والسؤال هنا أي الشركتين ستختار؟ من المتوقع بنسبة 70% أنك سوف تختار الشركة الثانية الداعمة للعربية، وذلك وفقًا لأحد الدراسات التي أثبتت أن نحو 60% من المستهلكين يفضلون الحصول على المعلومات بلغتهم الأم.

وبذلك نستنتج أن الترجمة البشرية هي الوسيلة الوحيدة لتوطين اللغة، بمعنى تمكين الشركة من توجيه الكلام إلى الجمهور المستهدف بلغته ولهجته تمامًا كأنه مخصص له من البداية.

  • الاستفادة من الذكاء البشري

واحدة من أهم الأسباب التي تجعل من الاستعانة بمترجمين محترفين أمر ضروري لا مفر منه هو الذكاء البشري القادر على إزالة أي غموض أو لبس بالمستندات المختلفة، هذا فضلاً عن قدرته على استكشاف أي خطأ غير مقصود بالنصوص وغير ذلك من الأمور التي يفتقر إليها كل من الترجمة الآاية والذكاء الاصطناعي.

الوسوم
اظهر المزيد

نجلاء مصباح

نجلاء مصباح حاصلة على بكالوريوس سياسة واقتصاد جامعة بني سويف لعام 2017، وأعشق التدوين والكتابة بحس إبداعي منذ نعومة أظافري وهو ما دفعني لاتخاذ التدوين عمل رئيسي لي، حيث أعمل بمدونة كفيل بالإضافة لبعض المواقع الإلكترونية الأخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق