حقائق

كيفية وضع خطة تسويقية

أثبت التجارب الدراسية والبحثية الجديدة أن نجاح المشاريع وبيع كبير للمنتجات يعتمد بدرجة كبيرة على وضع خطة تسويقية قبل البدء بالمشروع وايضا تساعد على خفض كبير للتكاليف الانتاجية والتشغيلية للمشروع.
لذلك قبل البدء بعمل خطة تسويقية للمنتج يجب أن نعرف بالمراحل الخمس الرئيسية للتطوير وتطبيق خطة تسويقية:

-أول مرحلة من مراحل تطوير وتطبيق خطة تسويقية هي ان تقوم بتحديد اهدافك التسويقية بوضوح:

إن عملية تحديد الأهداف في هذه المرحلة سوف تؤثر على بقية مراحل الخطة على سبيل المثال اختيار الفئة المستهدفة، الميزانية المطلوبة، الرسالة التسويقية، وكذلك الأداة التي سوف تقوم باستخدامها في عملية قياس النتائج عند إنجاز خطة تسويقية .


-ثاني مرحلة من مراحل تطوير وتطبيق خطة تسويقية هي ان تحدد فئة العملاء المستهدفة:

هناك أكثر من طريقة يمكنك بها الوصول إلى الفئة المستهدفة، فبالإضافة إلى الاستهداف بحسب المنطقة الجغرافية واللغة هناك الكثير من الطرق لتسهيل عملية الوصول للفئة المستهدفة منها:

*الاستهداف عن طريق المحتوى الإلكتروني.

*استهداف مواقع إلكترونية بحد ذاتها.


-ثالث مرحلة من مراحل تطوير وتطبيق خطة تسويقية هي أن تقوم بتحديد الأدوات التسويقية اللازمة لتنفيذ حملة التسويق:

هناك العديد من الادوات التي يمكن أن تساعدك في عملية التسويق وهي :

*التسويق عن طريق وسائل التواصل الاجتماعية مثل فيسبوك – تويتر – يوتيوب …وغيرها من منصات التواصل الاجتماعية

*التسويق عن طريق تطبيقات الهواتف المحمولة

*التسويق عن طريق المحتوى

وغيرها من الأدوات التي تتلاءم مع الأهداف الموضوعة في خطة التسويقية.


-رابع مرحلة من مراحل تطوير وتطبيق خطة تسويقية هي ان تقوم بتحديد النموذج المالي :

والذي ستعتمد عليه، وكذلك المبلغ المطلوب لتنفيذ حملتك، ونعني هنا بالنموذج المالي هو استراتيجية الدفع التي سوف تستخدمها في عرض حملتك التسويقية على الإنترنت.

-خامس مرحلة من مراحل تطوير وتطبيق الخطة التسويقية هي ان تقوم بتحديد الادوات التي تستخدمها لقياس نتائج حملة التسويق:


وتعتبر هذه الخطوة من أهم الخطوات التي يجب أن يتم مراجعتها بعناية تامة، حيث أن مثل هذه الأدوات توضح لك مدى تحقيق حملة التسويق الإلكتروني للأهداف المرسومة مسبقا، بالإضافة أن هذه المرحلة قد توضح لك عناصر جديدة لم تكن في الحسبان عند تطوير الخطة التسويقية ووضع الأهداف الملزم تنفيذها.


كيفية وضع خطة تسويقية خطوة بخطوة؟

كل ما عليك ان تتبع الخطوات التي سوف اقوم بشرحها هنا بالتفصيل :

-تحدد تفاصيل الوضع الراهن :
يعني ان تسأل نفسل ما هو منتجك؟
ما الاساليب التي تحقق نجاحا؟
ما التحديات والمشكلات التي يمكن ان تواجهها؟

– ان تعرف ما هو سوقك المستهدف:
يجب أولا أن تحدد كيف سيساعدك منتجك أو خدمتك الناس، ثم حدد بعدها الأشخاص الذين يحتاجون لهذا الحل بالفعل. إن معرفة سوقك واحتياجاته بدقة سيساعدك على صياغة رسائل موجهة للسوق المستهدَف بالفعل، والوصول له بشكل اكثر كفاءة وفعالية.

-ان تحدد أهداف الفترة الزمنية الخاصة بالخطة:
من المهم جدا أن تكون قادرًا على قياس مدى فعالية خطة التسويق الخاصة بك عن طريق وضع أهداف قابلة للقياس ومحددة بإطار زمني.


-ان تعرف تكاليف السوق:
ستحتاج إلى تخصيص ميزانية خاصة لتنفيذ خطة التسويق. طبعا هناك مشاريع أو منتجات تعتمد بالأساس على التسويق وربما أغلب الميزانية العامة يذهب للتسويق. ليست هناك قواعد محددة لوضع ميزانية التسويق، الأمر يرجع لطبيعة النشاط وحجم المشروع وتوقعات الأرباح وبعدها يمكنك أن تحدد أنت ميزانية تجريبية وتعدل عليها بعد رؤية النتائج. 


-ان تجعل خطة تسويقك مواكبة للتطورات:
إن أهم عامل في إعداد خطة تسويقية فعالة هو المرونة التي تسمح بالتغيير، وقابلية التعامل مع العوامل التي قد تؤثر على نتائج واختيارات التسويق، بما في ذلك ظروف السوق، والطلب على منتجك أو خدمتك، ومشكلات التسعير، وأساليب التسويق الجديدة.


-لماذا عليك ان تكتب خطة تسويقية مستقلة عن خطة العمل؟

إن أهمية خطة التسويق الكاملة والمستقلّة عن خطة العمل العامّة لا تقارن ، فالتسويق مهم بقدر أهمية المنتَج أو الخدمة الذين يقدمهم مشروعك، وبدون تسويق لن يعرف العملاء والزبائن بعملك، ولو لم يعرفوك، لن يشتروا منك، وبالتالي لن تحقق أي ربح.


الوسوم
اظهر المزيد

فاتن بشير

فاتن بشير مهندسة حاسوب وكاتبة محتوى تقني واجتماعي أعمل لدى مدونة كفيل في مجال كتابة المقالات وتصميم الانفوجرافيك، بالإضافة الى العمل لدى بعض المدونات في عدة مجالات مختلفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق