العمل الحر

كيف تسوق ذاتك في سوق العمل؟

التسويق الشخصي هو قدرتك على التميز بمهارةٍ ما داخل سوق العمل وعدم الاكتفاء بذلك فقط، بل السعي لتنمية تلك المهارة وعرضها بشكل يميزك عن غيرك وبناء سمعة قوية لك، مما يربط اسمك بتلك المهارة ويُعرف أن هذا الشخص متفوق في مجاله لمجرد ذكر تلك المهارة.


مهارات كيف تسوق نفسك في سوق العمل :

1. كن نفسك:
بالتأكيد لدى كلٌ منا ما يميّزه عن غيره في مجاله، لدى كل أحد علامة قوية في سوق العمل، وإن لم تكن تعرفها حتى الآن فأنت بذلك تترك “سمعتك” في أيدي من حولك، هم من يحددون شهرتك في مجال العمل وبماذا تتميز. التسويق الشخصي سيساعدك على تعريف نفسك للناس بالمهارة التي تميزك وتتحكم فيما يقال عليك في سوق العمل.

2. كن مميزًا:
كل شخص منا لديه ما يميزه عن غيره ولكن قليل منا ما يعلم ما يميزه، وإذا عرف ما يميزه لا يستغله بالشكل الذي يجعله مميزًا عن أي أحد في مجاله. التسويق الشخصي سيساعدك منذ البداية على معرفة ما يميزك وما تستطيع فعله أفضل من غيرك ولا يستطيع أحد أن يقوم به مثلك، والقيمة التي سوف تضيفها في سوق العمل.



3. فرص عمل أفضل:
العلاقات الشخصية من أكثر الوسائل التي تساعدك على إيجاد فرص عمل أو تدريب أو تعليم. بمعني أنه لو من حولك يعرفون المجال الذي تهتم به أو المجال الذي تتميز فيه، وتريد أنت أن تتعلم أكثر فيه وتستزد منه، فأي فرص تعليم ستقابل هؤلاء سيرسلونها لك لأنك أول من سيأتي في بالهم. وهذا ما يقوم به التسويق الشخصي عن طريق تعريف الناس بك وعنك وما هو مجالك وما هي اهتماماتك والفرص التي تسعى إليها.


4. لكي تتميز وسط زحام سوق العمل:
في كل وظيفة تتقدم لها ستجد مئات غيرك يتنافسون معك على نفس الفرصة ويجب عليك أن تجد طريقة تتميز بها عن منافسيك وتظهر كأفضل وأنسب شخص لتلك الوظيفة. التسويق الشخصي يضمن لك تلك الفرصة بنسبة تتخطى 70% لأن الناس دائماً ما تختار الشخص المعروف في مجاله ومعروف أنه متميز في هذا المجال. أما النسبة الباقية فهي تعتمد على قدرتك ومهاراتك في تخطي المقابلة الشخصية ومدى قدرتك على تسويق نفسك في سيرتك الذاتية.


5. الشركات تبحث عن الأفضل:
الشركات على اختلاف مجالات عملها تحتاج دائماً إلى الشخص الذي يستطيع أن يضيف إليها ويطوّر عملها؛ لذلك قبل أن تتوجه لسوق العمل لا بد لك أن تتعرّف على الأساسيات والقواعد المستخدمة والتي تساعدك على تسويق نفسك، بحيث تتمكن في النهاية من الحصول على الوظيفة التي تطمح لها.


6. إرسال السيرة الذاتية إلى المؤسسات :
يجب على الشخص عدم التوقف عن إرسال سيرته الذاتية إلى المؤسسات، فبعضها إن لم يجد في الشخص المُرسِل كفاءة وظيفة الشاغر المتوفر قد تلفتها مهارته في أمر آخر، ويحصل أنّه قد يتلقى اتصالاً حول عرض عمل، بعيداً عما كان يُخطط له في بداية الأمر.

أخيراً يجب أن تقوم بتحديد المهمّة المترتبة عليك وكذلك قدراتك وماذا تستطيع أن تقدّم وتعطي في عملك، ويكون ذلك بمعرفتك لنفسك وقدراتك ومواهبك إضافةً إلى كلّ ما يتعلق بشخصيتك نفسها من قواعد ومبادئ، إضافةً إلى ضرورة معرفة إمكانياتك من حيث القدرة على العمل بشكل فردي أو في مجموعات من الأشخاص، ووضع جدول زمنيّ بحيث يحتوي على أهمّ الأهداف التي ترغب في تحقيقها، وحاول أن تضع مدّة زمنية لكل هدف منها؛ لأنّ تنظيم الوقت يعتبر جزءاً من النجاح.

ذات صلة

كيف تسوق مهاراتك وتستفيد منها؟

مهارات يصعب تعلمها ولكنها ستغير حياتك بشكل ملحوظ
الوسوم
اظهر المزيد

فاتن بشير

فاتن بشير مهندسة حاسوب وكاتبة محتوى تقني واجتماعي أعمل لدى مدونة كفيل في مجال كتابة المقالات وتصميم الانفوجرافيك، بالإضافة الى العمل لدى بعض المدونات في عدة مجالات مختلفة.

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق