حقائق

ما هي عملة ليبرا ومستقبلها

عملة  ليبرا هي عملة رقمية مشفرة قامت بطرحها شركة فيس بوك، صاحبة شبكة التواصل الاجتماعي، وسيدار مشروع العملة الرقمية من طرف مؤسسة ليبرا وهي منظمة سيكون مقرها في جنيف بوسويسرا، وتضم عملة ليبرا التابعة لفيسبوك بالإضافة إلى 27 شركة تعمل في مجال الدفع الالكتروني والتقنية والاتصالات والتسوق عبر الإنترنت ورأس المال المخاطر والمنظمات غير الربحية.

كيف يمكن استخدام عملة ليبرا ؟

 ترغب فيسبوك وشركائها في جعل أول نسخ من عملتها الإلكترونية متاحة للجمهور في عام 2020، ولكن العديد من العقبات قد توقف أوتؤخرخريطة الطريق المحددة لإصدار العملة الإلكترونية الجديدة، وسيكون اصدارها بموافقة المؤسسة السويسرية التي تدير العملة.

أفضل طُرق الحصول على زيارات مجانية لموقعك
فيس بوك

 وتعمل المؤسسة السويسرية على التصميم النهائي لعملة ليبرا ، ثم البحث على البنوك التي على استعداد لحيازة الأموال التي ستدعم العملة.

وستكون عملة ليبرا مستقرة السعر بسبب دعمها بأموال من طرف الحكومة السويسرية ومنظمة ليبرا التي تدار بشكل مستقل في جنيف ولن تديرها فيس بوك نفسها بسبب الفضائح الأمنية الأخيرة التي طالتها وآخرها فضيحة كامبردج أنالتيكا التي تم تسريب بيانات الملايين من المستخدمين فيها لأطراف ثالثة.

ومن خصائص عملة ليبرا أنها عملة قائمة على تقنية بلوكشاين نفسها المستخدمة في جميع العملات الرقمية والمفتوحة المصدر التي بإمكان أي شخص أن يعيد استخدامها والتعديل عليها بسهولة وبدون أن يتم محاسبته وملاحقته قانونياً.

الشركات والمؤسسات لعملة ليبرا:

قامت بتبني مشروع ليبرا حوالي 27 شركة منها شركات الدفع الالكتروني عبر الانترنت مثل : باي بال، سترايب، فيزا والتي ستقوم بمساعدة التجار حول العالم بقبول ليبرا والتعامل معها فور اطلاقها، وكذلك من الشركات المتواجدين شركات التكنولوجيا مثل شركة ايباي وشركة ويبر وشركة سبوتيفاي.

دفع الكتروني

وقامت هذه الشركات المؤسسة باستثمار قرابة 10 ملايين دولار لتغطية تكاليف تشغيل جمعية ليبرا التي تتبنى العملة الرقمية لتكون قادرة على المضي في هذا المشروع واخراجه للعالم بحلول عام 2020 م .

عيوب عملة ليبرا :  

* نظام مركزي للعملة : وهو أن العملة تدار من قبل مؤسسات وشركات معروفة هي من تتولى السيطرة الكاملة على هذه العملة والتحكم بها وبعددها وسن قوانين وتعليمات للمستخدمين بشان العملة، ولا يستطيع الناس استخدام العملة بشكل حر وبدون قيود.

الازمة الاقتصادية

* الدافع الحقيقي لانشاء العملة : يكمن الدافع الحقيقي لانشاء عملة ليبرا من قبل فيس بوك وشركائها حول العالم بإنشاء بيئة تنظيمية جديدة لتغيير مفهوم إدارة المال وانهاء سيطرة الحكومات على المال وادارته، وتستهدف ليبرا البلدان التي بها عدد مستخدمي فيس بوك كبير جداً وتتسم عملتها المحلية بأنها عملة متقلبة وغير مستقرة.

* غسيل الأموال: هناك مخاوف كبيرة من قبل العالم بأن يتم استخدام عملة الليبرا في عمليات غسيل الأموال والتجارة الغير مشروعة ولكن طمأنت فيس بوك العالم بأنهم سيستخدمون سياسة تسمى اعرف عميلك وعليه سيكون هناك تأكد من بيانات المستخدمين بالوثائق لقطع الطريق على المجرمين والإرهابيين من أن يستخدموا عملة ليبرا في طرق غير مشروعة.

* القلق: هناك مخاوف دولية من قبل المؤسسات والحكومات بأن يكون مستقبل سيادي وقوي لعملة ليبرا حول العالم من حيث أن يحل نظام الدفع المصرفي الخاص بليبرا والمسمى كاليبرا مكان أنظمة الدفع الحالية في أمريكا والعالم والذي من خلاله سيتسنى لفيس بوك حل جميع مشاكل الخصوصية والثقة التي تواجهها وأن تصبح لها السيادة في الأمور التنظيمية مستقبلاً.

ذات صلة:

5 طرق تساعد في ادخار المال

الوسوم
اظهر المزيد

فاتن بشير

فاتن بشير مهندسة حاسوب وكاتبة محتوى تقني واجتماعي أعمل لدى مدونة كفيل في مجال كتابة المقالات وتصميم الانفوجرافيك، بالإضافة الى العمل لدى بعض المدونات في عدة مجالات مختلفة.

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق