العمل الحر

العمل الحر في ظل أزمة كورونا

يُطلق العمل الحر على جميع الوظائف التي لا ترتبط بمعايير وشروط بل تُعتبر وظائف مؤقتة ودائماً ما تكون هذه الوظائف ذات مصدر دخل جيد على أصحابها، والعمل الحر ليس له مجال محدد بل يندرج أسفله جميع المجالات سواء برمجة أو تصميم أو كتابة أو ترجمة أو تصوير أو تمثيل أو صحة أو تعليم وغيره الكثير جداً من المجالات، وقد انتشر هذا المصطلح بشكل كبير جداً في الآونة الأخيرة.

تأثير فيروس كورونا على العمل الحر

في ظل انتشار فيروس كورنا أو المعروف باسم (COVID-19) والذي أحدث ضجة كبيرة جداً في الفترة الأخيرة باتت معظم الشركات والحكومات تحث موظفيها على العمل من المنزل، كما أن انتشار هذا الفيروس قد جعل مصطلح العمل الحر ينتشر بشكل ملحوظ جداً وصارت مواقع العمل الحر تحظي بإقبال شديد جداً من المستخدمين بشكل يومي، والجميل في الأمر أنه صار هناك وعي لدى الشركات والحكومات مما جعلهم يوجهون جميع أعمالهم من خلال الإنترنت، ويُعتبر العمل على الإنترنت هو الركيزة الأساسية التي بُني عليها ثبات الاقتصاد في ظل ظروف انتشار فيروس كورونا، وبالرغم من ذلك فإن معظم الناس يمكثون في منازلهم دون فعل شيء وهذا غير صحيح بل يمكن أن تستفيد كثيراً من فترة مكوثك في المنزل هذه الفترة عن طريق العمل من خلال بعض المواقع التي سأذكرها لك هنا فقط تابع معي للنهاية.

العمل الحر في ظل أزمة كورونا
العمل الحر في ظل أزمة كورونا

لماذا يجب أن تتجه نحو العمل الحر؟

كلمة العمل لا تعني فقط العمل بمبنى ملئ بالموظفين بل يمكن أن يتم تأسيس شركة كاملة أو مشروع كامل من خلال الإنترنت مثل موقع كفيل الذي يُعتبر الأفضل في مجال تقديم الخدمات في مجالات متعددة سواء في التسويق أو البرمجة أو التصميم والعديد من الخدمات الأخرى كما أنه يوفر وسائل دعم مباشرة للعملاء كما أنه يُعتبر ضمان 100% لحقوقك، المغزى من هذا الكلام أن الجميع صار يتجه للعمل الحر لأنه من خلاله تستطيع إنجاز العديد من المهام في شتي دول العالم من بيتك بالإضافة إلى أنه غير مرتبط بموعد بل أنت من تتحكم في مواعيدك ناهيك عن أنه ليست هناك أي التزامات أو قيود تجعلك تكره هذا العمل كما يمكن أن تؤسس حياة مهنية كاملة من المنزل بسبب العمل الحر، ومن مميزات العمل على الإنترنت أيضاً.

العمل الحر في ظل أزمة كورونا
  • تواجد فرص أكثر لربح المزيد من المال.
  • تقليل وقت التنقل والمواصلات.
  • مرونة الجداول الزمنية الخاصة بالعمل.
  • زيادة الإنتاجية الخاصة بالمستقل.

فقد أظهرت دراسة تم طرحها مؤخراً بأن العمل الحر من المنزل يزيد من معدل الإنتاجية بنسبة 13% ويؤدي كذلك إلى رضا العملاء ورضا المستقل وهذا أكثر شيء تهتم به الشركات دائماً.

ما هي أشهر مجالات العمل الحر؟

هنالك العديد من المجالات التي يمكن العمل بها عن بعد وطبقاً لهذه المجالات تختلف المواقع المقدمة لها وأشهر هذه المجالات هي:

  1. التسويق الإلكتروني.
  2. التصميم الجرافيكي.
  3. برمجة المواقع والتطبيقات.
  4. كتابة المقالات والترجمة.
العمل الحر في ظل أزمة كورونا
العمل الحر في ظل أزمة كورونا

ما هي أفضل مواقع العمل الحر؟

بعد أن ذكرنا تأثير فيروس كورونا على معدل انتشار العمل الحر وشرحنا كذلك مميزات العمل الحر باختصار ننتقل الآن إلى أشهر وأفضل المواقع التي تربط بين المستقلين وأصحاب المشاريع سواء المواقع العربية أو الأجنبية.

أولاً: المواقع العربية

مستقل

يُعد موقع مستقل من المواقع التي تم إطلاقها منذ فترة ليست كبيرة ومع ذلك هذا الموقع يحتل الآن مرتبة عالية جداً في الوطن العربي، واستراتيجية عمل الموقع هي كالتالي: يقوم صاحب المشروع بوضع تفاصيل المشروع الخاص به مع وضع الميزانية المتاحة ومن ثم يقوم المستقل بالتقديم على هذا المشروع، ويكون القرار في اختيار مستقل واحد فقط للمشروع راجع لصاحب المشروع نفسه.

العمل الحر في ظل أزمة كورونا
العمل الحر في ظل أزمة كورونا

كفيل

يتميز موقع كفيل بأنه يساعدك على إنجاز جميع مهامك بأسعار مناسبة جداً ومن مميزات هذا الموقع الرائع أنه يضمن حقوق كل من مشترى الخدمة والمستقل ويعتبر ضمان 100% على أموالك ويمكن من خلاله انجاز جميع أنواع المهام من تصميم وكتابة وحلول وبرمجة والعديد من الأقسام الأخرى.

مميزات موقع كفيل
  • أسعار بسيطة فى متناول اليد.
  • خدمات متنوعة واحترافية.
  • عمولة قد تصل إلى 10 بالمائة.
  • دعم العديد من وسائل السحب والإيداع.
  • تعليق الأرباح قد يصل لمدة يومين فقط بعكس المواقع الأخرى.
  • تواجد دعم على مدار 24 ساعة.
  • تواجد قسم خاص للمسابقات.
العمل الحر في ظل أزمة كورونا
العمل الحر في ظل أزمة كورونا

ثانياً: المواقع الأجنبية

Upwork

يُعتبر هذا الموقع هو الأشهر عالمياً في مجال العمل الحر ويتم زيارته بمئات الآلاف يومياً ولكن لم نضعه في المقدمة لأنه غير عربي ولكن أكثر ميزة فيه أنه عروضه جيدة جداً من حيث مقابل الخدمات كما أنه يتم إضافة مئات المشاريع يومياً عليه ويعتبر هذا أحد أسباب شهرته، ويضم جميع المجالات من برمجة وتصميم وغيره وفكرته هي نفس الفكرة القائم عليها موقع مستقل.

العمل الحر في ظل أزمة كورونا
العمل الحر في ظل أزمة كورونا

freelancer

لا يختلف هذا الموقع كثيراً عن الموقع السابق فالفكرة موحدة لكل منهما ولا فرق بين الموقعين سوي أن هذا الموقع مشهور جداً بالولايات المتحدة وببعض دول قارة أسيا وفعلاً هذا الموقع يٌعتبر كنز لمن يستطيع استخدامه بشكل جيد فأبسط شيئ متواجد للتعلم هو الترجمة وأنصحك بقراءة هذا المقال بعنوان “كيف تصبح مترجم” لأنه سيفيدك كثيراً.

العمل الحر في ظل أزمة كورونا
العمل الحر في ظل أزمة كورونا

نصائح للنجاح في مجال العمل الحر

أخيراً يسرني أن أخبرك أن مجال العمل الحر صار منتشر بشكل كبير لذلك أنصحك بأن تحجز مكان لك فيه من الآن لأنه متوقع جداً أن ينتشر أكثر من ذلك في الفترة المقبلة، ولكن حتى تنجح في هذا المجال لا بد من بعض المهارات وهي:

  1. الاحترافية في التعامل مع العملاء.
  2. التركيز على مهارة واحدة وتطويرها.
  3. تقديم الدعم الجيد للعملاء.
  4. لا تنتظر الحصول على مبيعات بل ابحث وتواصل.
  5. حاول بناء شبكة علاقات جيدة مع العملاء.

ذات صلة:

هذه الأخطاء لا يجب أن ترتكبها عند التسويق عبر وسائل التواصل (5 أخطاء)

الوسوم
اظهر المزيد

محمد عرفه

أنا محمد عرفه طالب بكلية طب الأسنان بجامعة الأزهر، مُهتم بكل جديد فى مجال التكنولوجيا بشكل عام ومجال العمل الحر بوجه خاص، أسعى لمشاركة المعرفة فى هذا المجال من خلال مقالاتي البسيطة، أحفظ القرآن الكريم مُنذ صغرى وبفضل الله حصلت على إجازة فى القرآن الكريم.

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق