العمل الحر

ما هو التدقيق اللغوي وما هي مُتطلباته وما هي فوائده؟

التدقيق اللغوي من الفنون المهم جداً تعلمها لأي شخص لأنه بطبيعة الحال تصحيح النصوص المكتوبة سواء من الناحية النحوية أو الإملائية أو الصرفية وإضافة علامات الترقيم وغيره شيء ضروري جداً، بل تُعتبر وظيفة المدقق اللغوي من الوظائف المنتشرة كثيراً على مواقع العمل الحر سواء العربية أو الأجنبية وتُعتبر أيضاً هذه الوظيفة مُناسبة للجميع حتى الطلاب وهذا سبق ووضحناه في مقال “7 وظائف في مجال العمل الحر مُناسبة للطلاب” وفي هذا المقال إن شاء الله سنتحدث بشكل مُفصل عن التدقيق اللغوي ومتطلباته وفوائده.

أولاً: تعريف التدقيق اللغوي

التدقيق اللغوي بشكل عام هو عبارة عن فن مراجعة النصوص بأي لغة كانت وفحصها والتأكد من سلامتها وخلوها من الأخطاء النحوية والإملائية واللغوية بشكل عام، وللإشارة التدقيق اللغوي لا يقتصر على اللغة العربية نهائياً بل يُمكن تطبيقه على جميع اللغات، جدير بالذكر أن المقصود بالتدقيق اللغوي ليس إجراء تغييرات على النصوص وإنما اكتشاف الأخطاء فقط، لأن الشخص الذي يقوم بالتعديل ليس مُدقق لغوي وإنما مُحرر، لكن حتى أكون صريح معك فعندما يتم طلب خدمات التدقيق اللغوي على مواقع العمل الحر يكون الغرض منها في الغالب التدقيق والتحرير في نفس الوقت.

ما هو التدقيق اللغوي وما هي مُتطلباته وما هي فوائده؟
ما هو التدقيق اللغوي وما هي مُتطلباته وما هي فوائده؟

ثانياً: مُتطلبات التدقيق اللغوي

للأسف يعتقد عدد كبير جداً من الناس بأن التدقيق شيء بسيط جداً ويُمكن لأي شخص أن يفعله وبطبيعة الحال هذا اعتقاد خاطئ تماماً وإلا ما كانت هُناك وظائف مُستقلة للمدققين سواء على مستوى مواقع العمل الحر أو على المستوى المحلي، ودعنا نتفق بأنه ليس هُناك مجال دراسي اسمه التدقيق اللغوي أو مثلاً مدرسة أو كلية خاصة بدراسة التدقيق، فباختصار يُمكن لأي شخص أن يعمل كمدقق لغوي من خلال تعلمه لبعض المهارات الرئيسية نذكرها فيما يلي:

ما هو التدقيق اللغوي وما هي مُتطلباته وما هي فوائده؟
ما هو التدقيق الإملائي واللغوي وما هي مُتطلباته وما هي فوائده؟
  • الإلمام بقواعد اللغة العربية وبالتحديد قواعد النحو والصرف والإملاء.
  • معرفة مواضع علامات الوقف والترقيم.
  • القدرة على القراءة بتأني واكتشاف الأخطاء.
  • سهولة العودة لمعاجم اللغة العربية لاكتشاف الأخطاء المستعصية.
  • القدرة على الوصول لمقصد الكاتب بسهولة من خلال كتاباته.
  • الإلمام بسوق العمل ومعرفة متطلباته والموائمة معها.
  • المطالعة الدائمة والمستمرة في العديد من المجالات.
  • امتلاك مهارة الملاحظة القوية وسرعة البديهة لاكتشاف الأخطاء بسرعة.
  • التحلي بالصبر لأنه لا بُد من قراءة النص أكثر من مرة وتدقيقه العديد من المرات.
  • الإلمام والمعرفة الكاملة ببرامج وأساليب التدقيق اللغوي.

فكما أشرت في بداية المقال التدقيق الإملائي واللغوي أحد أهم الأجزاء الخاصة بإنهاء أي نص سواء كان مقال أو دراسة أو بحث علمي، فإذا كنت تُريد إخراج نص أو بحث علمي احترافي خالي من الأخطاء لا بُد أن تهتم بالتدقيق اللغوي لنصوصك، وللإشارة إذا كنت تبحث عن مُدقق لغوي محترف وبأسعار بسيطة جداً فيمكنك طلب ذلك من خلال قسم التدقيق الإملائي واللغوي الموجود بموقع كفيل للخدمات المصغرة.

ثالثاً: فوائد التدقيق الإملائي واللغوي

الفوائد التي تنجم عن التدقيق الإملائي واللغوي لأي نص كثيرة جداً وأهمها هو إخراج نص مثالي وسليم وخالي من الأخطاء اللغوية والإملائية والنحوية والصرفية، وتتلخص فوائد التدقيق اللغوي والإملائي فيما يلي:

ما هو التدقيق اللغوي وما هي مُتطلباته وما هي فوائده؟
  • تجنب الحرج من اكتشاف الأخطاء في كتاباتك أو أبحاثك.
  • ضمان إخراج عمل سليم ومثالي وخالي من الأخطاء اللغوية.
  • يُساعدك التدقيق الإملائي واللغوي على اكتساب الخبرة اللازمة في اللغة التي تقوم بالكتابة فيها لأنه بطبيعة الحال لا بُد من تعلم كل شيء في اللغة حتى تتمكن من التدقيق فيها.
  • توافر فرص عمل للعديد من الأشخاص فكما أشرت فهذه الوظيفة مُناسبة للجميع وتُعتبر من الوظائف الأكثر مبيعاً على مواقع العمل الحر.
  • إمكانية إخراج النص في أفضل شكل وبطريقة مُنسقة.
  • يُضفي التدقيق جمالية للنص ويُعطي طابع خاص غير الذي كان عليه النص من قبل.

أُذكر مرة أخرى بأن التدقيق الإملائي واللغوي ليس مُجرد مهنة وإنما هو مهارة فطرية أو مُكتسبة لدى العديد من الأشخاص، لأنه كما أشرت فلا يوجد مُؤهل تعليمي خاص بتعلم هذه المهارة فربما تجد شخص يدرس الطب أو الهندسة على سبيل المثال ولديه مهارة اكتشاف الأخطاء وذلك بالاعتماد على دراسته للغة التي يُدقق فيها، وللإشارة التدقيق لا يقتصر على اكتشاف الأخطاء النحوية فقط وإنما يشمل التدقيق في الأسلوب والتركيب اللغوي وعلامات الترقيم ومُلائمة النص مع بعضه.

ما هو التدقيق اللغوي وما هي مُتطلباته وما هي فوائده؟

كلمة أخيرة:

كان هذا كل شيء حول المقصود من التدقيق الإملائي واللغوي والمتطلبات التي تجعل منك مُدقق لغوي وفوائده وفي مقال مُقبل إن شاء الله سنتحدث فيه عن النصائح التي تجعل منك مُدقق لغوي ناجح، أتمنى أن أكون وُفقت لتقديم معلومات كافية حول هذا الفن وللإشارة يُمكنك تعلمه والبدء في تقديم خدمات التدقيق والربح منها من خلال موقع كفيل للخدمات المصغرة، وفي الختام إذا كان لديك أي تساؤل أو استفسار فاتركه في تعليق وسأجيبك إن شاء الله.

ذات صلة:

أعلى الوظائف دخلًا وأكثرها انتشاراً في مجال العمل الحُر (6 وظائف)

نصائح مُهمة تُساعدك على زيادة الإنتاجية في يومك (6 نصائح)

الوسوم
اظهر المزيد

محمد عرفه

أنا محمد عرفه طالب بكلية طب الأسنان بجامعة الأزهر، مُهتم بكل جديد فى مجال التكنولوجيا بشكل عام ومجال العمل الحر بوجه خاص، أسعى لمشاركة المعرفة فى هذا المجال من خلال مقالاتي البسيطة، أحفظ القرآن الكريم مُنذ صغرى وبفضل الله حصلت على إجازة فى القرآن الكريم.

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق