العمل الحر

ما هو سر التعلم الذاتي

سر التعلم الذاتي ليس بسر في الحقيقة!!، بل هي مهارة بسيطة في اكتسابها وقوية جدا في تأثيرها، والسبب يعود في هذا لأنها مهارة ستبقى معك ومرافقة لك طوال حياتك وستستخدمها يوميا بشكل كبير وأكثر من مرة، ولكن ما هي هذه المهارة التي يجب أن تكتسبها ومن الضروري أن تكون موجودة لديك في عام 2020 م وهي نواة  إنطلاقك للمستقبل بكل تأكيد، إنها مهارة البحث الفعال لاكتساب المعرفة، ولكن كيف يمكن أن نبحث بشكل فعال وقوي ونتعلم بكفاءة كبيرة ونكتسب معرفة بلا حدود، السر في الأمر هو محرك البحث جوجل ولكن كيف سنفعلها، هذا ما سنريكم إياه في هذا المقال. 

كيف نبدأ بالتعلم الذاتي؟

عملية التعلم هي عملية مستمرة لا تتوقف مدام الشخص على قيد الحياة ولم يمت بعد، وليستطيع هذا الشخص أن يتعلم لا بد له أن تواجهه مشكلة معينة في أمر ما يريد القيام به، ومن الضروري أن يكون لديه مهارة البحث الدقيق والقوي عن حل لهذه المشكلة التي تواجهه وبهذا يستطيع تعلم أمر جديد ومهارة جديدة تضاف لحصيلة خبراته المتراكمة في الحياة، وفي هذا الإطار يمكن لأي إنسان في وقتنا الحاضر أن يستغل ثورة التكنولوجيا الرهيبة وبالتحديد شبكة الإنترنت في البحث عن حل لأي مشكلة تواجهه أو ستواجهه في المستقبل، ومن أفصل الأماكن التي سيلجأ لها اي شخص لحل أي مشكلة تواجهه سواء تقنية في مجال التكنولوجيا أو حتى في الحياة بشكل عام هو محرك البحث جوجل، ذلك العملاق التكنولوجي الهائل  الذي يحوي بداخله حضارة العلم الحديث بأكملها بدون منازع، فبدلا من أن يقوم اي شخص بسؤال الناس وطرح استفساره ومشكلته عبر وسائل التواصل الاجتماعي وعبر المنتديات او سؤال الناس وجها لوجه عن حل للمشكلة التي تواجهه، الحل سهل فليتوجه لجوجل ويسأله عن حل لمشكلته فسيجد الإجابة خلال دقائق معدودة وبدون أدنى جهد!!. 

مستقبل هندسة البرمجيات

سر التعلم الذاتي وخطوات اكتساب هذه المهارة: 

حتى نكتسب مهارة التعلم الذاتي هناك خطوات لا بد منها وهي كالتالي: 

1- إتقان اللغة العربية الفصحى: 

نعم كما قرأت، ستقول لي كيف وأنا أتكلم الغة العربية وأنا عربي، تكلمك للغة العربية لا يعني مطلقا أنك مؤهل لاستخدامها في مهارة البحث بشكل جيد، فيجب أن تستخدم اللغة العربية الفصحى في بحثك عن أي معلومة، وكذلك أن يكون بحثك خاليا من أي أخطاء إملائية أو لغوية، وأن تعرف القليل من النحو والصرف بالشكل الجيد الذي يؤهلك لتوظفه في عملية البحث عن أي معلومة تريدها لتصل إليها بسرعة وسهولة. 

2- الإلمام بالقليل من اللغة الإنجليزية: 

يجب أن تتعلم القليل من اللغة الإنجليزية لتستطيع البحث بعمق أكبر عن أي معلومة تريدها لأن المعارف والعلوم حاليا معظمها باللغة الإنجليزية مقارنة باللغة العربية التي يوجد بها القليل من المعرفة والعلوم مقارنة بالإنجليزية. 

3- استخدام مصطلحات بحث دقيقة عند البحث في جوجل: 

فعلى سبيل المثال عندما تواجهنا مشكلة عدم مقدرتنا على تنزيل نظام ويندوز للحاسوب ونريد أن نبحث عن حل لهذه المشكلة، فيجب أن نبحث كالتالي: طريقة تثبيت ويندوز 10، سنحصل على نتائج بحث دقيقة وقوية وكثيرة، لكن لو قمنا بالبحث بالصيغة الآتية: كيف يمكن لنا أن نقوم بتثبيت ويندوز 10 للحاسوب، فهذه جملة بحث طويلة وستظهر لنا نتائج قليلة وبعيدة قليلا عن المعلومة التي نريدها. 

4- استخدام موقع يوتيوب الشهير: 

بكل تأكيد اليوتيوب ليس مصدرا للتسلية والترفيه فقط، بل تعداه لأن يكون مصدرا قويا من مصادر الحصول على أي معلومة تريدها وفي شتى المجالات المختلفة، ويحتوي أيضا على كورسات ودورات تدريبية كاملة في المجال الذي تريده، يمكنك مشاهدتها والاستفادة منها وتنمية مهاراتك اليومية.

وننصحك بالاطلاع على مقال أشهر وأفضل قنوات اليوتيوب العربية للعام 2020 للاستفادة والتعرف على افضل قنوات اليوتيوب العربية. 

أشهر وأفضل قنوات اليوتيوب العربية للعام 2020

5- استخدام مواقع التعلم المختلفة: 

لا يتعدى البحث فقط المصادر السابقة التي ذكرناها جوجل ويوتيوب فقط، بل يمكنك البحث والتعلم بسهولة عن طريق مواقع ومنصات تعليمية كثيرة منتشرة على الإنترنت في كلتا اللغتين العربية والأجنبية، منها: منصة إدراك، منصة رواق، أكاديمية خان التعليمية، موقع تصميمي، منصة udemy، منصة linda، منصة coursera وغيرها الكثير. 

وتجدر بنا الاشارة الى وجود العديد من الخدمات والكورسات التعليمية في موقع كفيل للخدمات المصغرة والمسابقات. 

ومن الأمور التي يجب الأخذ بها عند التعلم الذاتي: الصبر والمثابرة، تعلم ولو فيديو او قراءة مقال واحد يوميا في المجال الذي تريده، التركيز على تعلم كورس واحد أو دورة تدريبية واحدة والإنتهاء منها ومن ثم الانتقال لغيرها. 

توصيات التسويق الالكتروني

ذات صلة:

كيف تطور نفسك للأفضل؟

الوسوم
اظهر المزيد

فاتن بشير

فاتن بشير مهندسة حاسوب وكاتبة محتوى تقني واجتماعي أعمل لدى مدونة كفيل في مجال كتابة المقالات وتصميم الانفوجرافيك، بالإضافة الى العمل لدى بعض المدونات في عدة مجالات مختلفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق