حقائق

6 من أخطاء الإعلانات الممولة على الفيسبوك عليك تجنبها

Last Updated on 11 يناير، 2021 by Alaa alwardaany

يعد الفيسبوك من أهم منصات التواصل الاجتماعي للأعمال التجارية، فيستخدمه قرابة 2 مليار شخص من مختلف أرجاء العالم، بالتالي هو المكان الأفضل للوصول لأكبر شريحة من العملاء المهتمين بالحصول على ما تقدمه من خدمات أو منتجات.

ويوفر الفيس بوك لأصحاب الأعمال خيارات متعددة للترويج لأعمالهم ومنها الإعلانات الممولة، التي يمكنهم من خلالها استهداف المزيد من العملاء الجدد، لذا فهي وسيلة تسويقية هامة لا يمكنهم تجاهلها بأي حال من الأحوال.

أخطاء الإعلانات الممولة على الفيسبوك

خسارة الأموال المدفوعة مقابل الإعلانات الممولة أمر يثير قلق صاحب أي عمل تجاري خشية ألا يحقق الإعلان النتائج المرجوة منه. وحتى لا تهدر أموالك إليك بعض الأخطاء الشائعة التي يجب عليك تجنبها إن قررت الاستعانة بالإعلانات المدفوعة للترويج لأعمالك:

عدم تحديد الهدف من الإعلان

أول الأخطاء التي قد تقع بها هي عدم تحديد الهدف الذي تسعى لتحقيقه من الحملة الإعلانية الممولة، لذا عليك أن تكون واضح فيما ترغب بالوصول إليه من نتائج في النهاية. فعند تصميمك للإعلان ستجد أمامك أكثر من خيار، ودون وضوح الهدف الذي تسعى إليه ربما يقع اختيارك على خيار خاطئ يتسبب في خسارتك للمال فقط.

الأهداف التي يمكنك تحققيها من الإعلانات الممولة كثيرة فقد تكون:

  • زيادة نسب المبيعات.
  • الحصول على زيارات لموقعك الإلكتروني.
  • زيادة وعي الجماهير بالعلامة التجارية.
  • الوصول للمزيد من العملاء المحتملين.

وبغض النظر عن الأهداف التي تسعى لتحققيها من الإعلان الممول، يجب عليك الانتباه لضرورة توافقها مع الحملات الإعلانية التي تديرها بالفعل، وبذلك ستتمكن من تحقيق أمرين:

  1. تصميم إعلان جذاب يدفع الجمهورر للضغط عليه والتواصل معك.
  2. سيصبح بإمكانك اختيار الهدف الأفضل للحملة، والأكثر صلة بها.

وللإطلاع على المزيد من أخطاء الحملات التسويقية الشائعة ننصحك بقراءة أخطاء يرتكبها المسوقين تتسبب بفشل الحملة التسويقية (6 أخطاء).

استهداف الشريحة الخطأ من العملاء

واحدة من أهم المميزات التي توفرها الإعلانات المدفوعة على الفسيبوك هي إمكانية استهداف شريحة معينة من العملاء، مع الالتزام بميزانية محددة.

لكن الخطأ الذي يقع به البعض هو استهداف العملاء بشكل عام دون تخصيص، معتقدين أنه بذلك يمكنهم الاستفادة من الأعداد الهائلة لمستخدمي الفيس بوك، لكن هذا الأمر يتسبب في خسارتهم للأموال فقط فظهور الإعلان أمام الكثير من الأشخاص لا يعني بالضرورة أنه سيحقق النتائج المرجوة منه.

فقد يصل الإعلان لأكبر عدد من الجماهير بالفعل وقد يقوم الغالبية منهم بالتفاعل مع الإعلان بالنقر عليه أو بمشاركته، لكن إن لم يكونوا مهتمين بما تقدمه من عروض من خلاله لن تحقق أي نتائج من نشره فلن يقدموا على اتخاذ أية إجراء، بالتالي أنت بحاجة لتخصيصه.

فما يهم في الإعلانات الممولة ليس ظهورها أمام أكبر عدد من الجمهور، إما ظهوها أمام الجماهير التي تهتم بالفعل بما تقدمه من خدمات أو منتجات لتتخذ إجراء يصب في صالح عملك.

وحتى تتمكن من تحديد الفئة الصحيحة من الجماهير عليك اتباع الطرق التالية:

  • إجراء استبيان لمتابعيك يمكنك من خلاله التعرف على اهتماماتهم، وفئاتهم العمرية، وغيرها الكثير من المعلومات التي ستساعدك على تصفيتهم واستهداف الفئات الأهم منهم.
  • استخدام خاصية رؤى الجمهور التي ستمكنك من معرفة مدى نشاط متابعيك على الفيسبوك، واهتماماتهم المشتركة، والصفحات التي تعجبهم وغيرها.
6 من أخطاء الإعلانات الممولة على الفيسبوك عليك تجنبها
6 من أخطاء الإعلانات الممولة على الفيسبوك عليك تجنبها

استهداف أعداد كبيرة أو قليلة جدا من الجماهير

عند اختيار نوع الجمهور الذي ترغب باستهدافه من خلال الإعلان الممول، سيظهر لك بعدها عدد الأشخاص الذي يمكنك الوصول إليهم من خلاله.

ومما ينبغي عليك الانتباه إليه عند اختيار أعداد الجماهير هو الابتعاد عن اختيار أعداد كبيرة للغاية أو قليلة للغاية، فالأفضل هو اختيار منطقة وسط وحتى تتأكد من مدى صواب اختيارك عليك الإطلاع على “مدى الوصول المحتمل”.

عند اختيار أعداد الجماهير عيلك أن تجيب على سؤال مهم للغاية هل سيفيدك بالفعل عدد الجماهير الكبير للغاية مثل استهداف 100 ألف شخص؟، هل هذا العدد كبير مهتم بالفعل بخدماتك ومنتجاتك؟، إن كانت إجابتك لا يمكنك تقليل أعدادهم من خلال خيارات تخصيص الجمهور التي تتعلق باهتماماتهم وخصائصهم المشتركة.

وباختصار يمكنك اتباع القاعدة التالية عند اختيار أعداد الجماهير المستهدفة، والتي تتعلق بتحقيق التوازن بين:

  • ميزانية الإعلان.
  • عدد الجمهورر.
  • أهمية الجمهور.

وحتى تتمكن من التعامل مع العملاء باحترافية ننصحك بقراءة مهارات التعامل مع العملاء لأصحاب الشركات التجارية (8 مهارات).

استخدام صور رديئة الجودة

عند تحليل الأداء العام للإعلانات الممولة على الفيس بوك ستجد أن الصور تحدث فارق كبير في فاعليته يصل إلى 90%، لذا إن كنت لا تعطي اهتماماً لاختيار صورة ملائمة بجودة عالية فإن إعلانك يعد مجرد مضيعة للوقت.

في الواقع تعد الصورة أول ما يلفت أنظار العملاء للإعلانات بل وعامل رئيسي في اتخاذهم لقرار العودة للإعلان للإطلاع عليه أو تجاهله ببساطة. لذا فالصورة من العناصر التي تضيف قوة للإعلان لذلك عليك الانتباه للمعايير التالية عند اختيارها:

  • اختيار صور بألوان زاهية بدلاً من  الصور ذات الألوان الداكنة، كونها تجذب العينين وتكون لافتة للنظر أكثر.
  • استخدام صورة واضحة ذات جودة جيدة.
  • اختيار تصاميم مميزة تجذب الجمهور لملاحظة الإعلان والإطلاع عليه.
  • استخدام صور ذات صلة مباشرة بمضمون الإعلان.
  • الأفضل استخدام صور حصرية خاصة بمجال العمل، بدلاً من استخدام الصور المنتشرة على الإنترنت.

وحتى تتمكن من تصميم الصور بشكل احترافي ننصحك بقراءة أفضل برامج تصميم الصور على الحاسوب (7 برامج).

6 من أخطاء الإعلانات الممولة على الفيسبوك عليك تجنبها
6 من أخطاء الإعلانات الممولة على الفيسبوك عليك تجنبها

عدم الاستعانة بمتخصص

يظن بعض أصحاب الأعمال أن تصميم الإعلانات المدفوعة على الفيس بوك عملية سهلة يمكنهم القيام بها دون الحاجة لمتخصص، وبذلك يمكنهم توفير المال المدفوع له.

لكن في الواقع الأمر بعيد كل البعد عن الصحة فما سيحصل عليه المتخصص في تصميم الإعلان، سيجنبك خسارة أموالك في إعلان لن تحقق من ورائه أية نتائج.

فقد تكون نجحت بالفعل بالترويج لعلامتك التجارية على نطاق واسع من خلال ما تقدمه من محتوى، لكن حينما يتعلق الأمر بالإعلانات الممولة فأنت بحاجة لخبرات ومهارات معينة، خاصةً مع التحديثات التي يجريها الفيسبوك بين الحين والآخر، لذا لا مفر من الاستعانة بأحد المتخصصين.

وفي هذا الصدد ننصحكم بالتواصل مع أحد المتخصصين في تصميم الإعلانات الممولة على الفيسبوك، ممن يمكنكم التواصل معهم عبر موقع كفيل للمسابقات والخدمات المصغرة، والاطلاع على خدمات الإعلانات الممولة على الفيس بوك بأسعار منافسة.

تعديل الإعلان أو إيقافه بشكل مؤقت

يتعجل البعض لرؤية نتائج الإعلانات الممولة خلال وقت قصير فقط من إطلاقها، مما يدفعهم للتعديل على الإعلان أو إيقافه بشكل مؤقت ظناً منهم أنهم يخسرون أموالهم فقط.

قد يؤدي هذا الأمر إلى نتائج عكسية ويتسبب بفشل الإعلان بالفعل، لذا عليك التمهل قليلاً فالمرحلة الأولى من الإعلانات الممولة تتمحور حول جمع البيانات وإعطائك المزيد من الأفكار لنجاح حملتك الإعلانية.

لذلك تصبح الحاجة ملحة هنا للاستعانة بخبير فهو الوحيد القادر على تقدير المدة التي يتطلبها الإعلان لتحقيق النتائج المرجوة منه، ومتى يمكن القول بأنه بحاجة للتعديل أو للإيقاف.

6 من أخطاء الإعلانات الممولة على الفيسبوك عليك تجنبها
6 من أخطاء الإعلانات الممولة على الفيسبوك عليك تجنبها

 

اظهر المزيد

Alaa alwardaany

آلاء الورداني حاصلة على بكالريوس في الإعلام قسم الصحافة من جامعة القاهرة، أهوى الكتابة وأعمل في مجال كتابة المقالات منذ 2019م.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إقرأ أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى