العمل الحر

العمل الحر تميز وابداع

{الاستخدام رق القرن العشرين }

( عنوان مقال كتبه الاديب الراحل عباس العقاد سنه 1907 )

بعد ان مل العمل الحكومى بما يحمله من الروتين والعمل الألى وقبول التسخير كما يفسرها الكاتب بعباراته البليغه ومقاصده الواضحه فى مقاله الذى صور فيه بعبارات الأديب وحروف الكاتب البليغ لما يصفه من شعور تجاه وظيفته الحكومية  التى قدم استقالته منها ليبدأ عمله الحر انطلق بمواهبه وابداعاته ليكتب وينسج من بديع الأدب ماتذخر به مكتبتنا العربية .

وبهذه الكلمات وضع العقاد فلسفته تجاه الوظيفة والعمل الحر : ( وليس فى الوظيفة الحكومية لذاتها معابة على احد بل هى واجب يؤديه من يستطيع، ولكنها اذا كانت باب المستقبل الوحيد امام الشاب المتعلم فهذه هى المعابة على المجتمع بأسره )

ولو ان اديبنا الراحل ماأتخذ هذه الخطوة من تركه لوظيفته وبدأ مشواره الصحفى وجهده ومثابرته للعمل الأدبى لما ذخرت به مكتبتنا العربية من كتبه وكنوزه الأدبية ولما راينا انجازاته العظيمة او كتاباته الرائعة. 

العمل الحر هو نهر متدفق من الطموحات والمواهب ، وهوحقل خصب لغرس مواهب ومهارات وجنى ثمارالخبرات، اذا احسن الفرد استخدامه واتقن فيه مجهوده وابدع فيه تفكيره جنى منه الكثير والكثير، فلكل غرس حصاده، ومن زرع حصد ومن جد وجد.

7 وظائف في العمل الحر مُناسبة للطلاب
العمل الحر

والأن لقد تغيرت مفاهيم وانقلبت موازين فالحكومات أصبحت لاتطيق ان تقدم لكل شاب وظيفة يحلم بها او راتب تهفو اليه نفسه، وأصبح الميرى وترابه غير مأسوف عليه بعد ان كان يتداوله المثل القائل(ان فاتك الميرى اتمرغ فى ترابه)  وأصبحت  تطالعنا معدلات البطالة المرتفعة  وبدأت اقتصاديات كبرى تتهاوى ونتيجة حتمية لذلك  فقدان اللألاف لوظائفهم تبعا لهذا التغيير الاقتصادى المفاجئ وانهيار بعض القطاعات، ولكن وكما يقال فى كل محنه منحة ودائما تتولد الفرص من داخل الأزمات.

  وكما يقال ايضا  أن الحاجة ام الاختراع بزغت افكار حديثة وطرق واعدة فى مجال العمل الحر وأصبح التنافس عليها بين اصحاب الخبرات والمهارات ميدانا خصبا لكل طموح.

تعرف على فن التفكير خارج الصندوق وكيفية تعلمه
الحاجة أم الاختراع

 وهذه الأساليب الواعدة فى مجال العمل الحر منحت الفرد وقودا يلهب به طاقته و يستطيع ان  يسخر مواهبه وقدراته فيما ينفع مجتمعه بل عالمه الكبير، فهذا مصمم استطاع ان يضع لنفسه مكانا بارزا فى سوق العمل الحر وذاك مسوق الكترونى تمكن من بناء قاعدة بيانات لعملاء ومتابعين لمنتج او خدمة  وبين هذا وذاك تتنوع الوظائف وتتعدد الأدوار.

و تطور العمل الحر وتطورت ادواته واساليبه ففى ظل عصر تقنية المعلومات اصبح  بامكانك ان تعمل وانت فى المنزل، من خلال تواصلك مع العديد من المنصات المتخصصه فى شراء وبيع الخدمات الصغيرة يمكنك تحقيق الكثير والكثير، وفى احصائية أمريكية وجدوا انه  يعمل حوالى 41.8 مليون شخص فى الولايات الامريكية فى مجال العمل الحرلما وجدوا فيه من تحقيق احلام وطموحات لهم .

كيف تنشىء مشروع خاص بك
تطور العمل الحر

عليك ان تبدأ من الأن فى اتخاذ قرارك ( فكر .. اقرأ .. ابدأ  ) 

فلماذا تستسلم لمكتب يحدد نطاق محدد لتفكيرك ؟ ويضع قيودا على ابداعك  ويقزم طموحاتك !!!

  • فكر كيف تنمى مواهب ومهارات داخلك ، ولكى تكتسب خبرات واساليب اخرين تمرسوا فى هذا المجال اقرأ عن تجاربهم وأفكارهم فكم من محترف فى هذا المجال بدأ صغيرا واكتسب خبرات ومهارات انطلق بها فى مجاله الحر.
  • اقرأ كثيرا واجعل من وقتك  نصيبا كبيرا للاطلاع على هذه الخبرات.
  • لا تتوقع ان تحصل على عروض مع اول ايام لك ، واجعل الصبر شعارك فى هذه المرحلة.
  • ادارة الوقت وتحديد المهام اليومية وانجازها بكفاءة هو مفتاح نجاحك فوقتك هو رأس مالك.
  • اجعل التطوير لمهاراتك منهجا وسلوكا لك وتذكر ان التعليم ليس له نهاية.
  • كون شبكة علاقات متنوعة تستطيع من خلالها ان تسوق مواهبك وخبراتك.
  • عليك ان تحقق اشياء لا يستطيع غيرك تحقيقها فهذا هو الابداع والتميز.
  • سوق لنفسك وتعلم كيف تجد طريقك للتعريف بمواهبك وقدراتك لدى الاخرين.
  •  التزم بتسليم العمل فى موعده  واجعل شعارك الانضباط الذاتى لكل عمل تقدمه.

ولعلك فى يوم من الايام تجد نفسك خبيرا متمرسا فى عدة نواحى ومجالات تتوافق مع مهاراتك ومواهبك وكما انطلق اديبنا

الكبير العقاد فى كتاباته واصبح ذا شأن كبير وسط الأدباء ولم يكن ليصل الى طموحاته ويحلق  باماله  لولا انه  نفض

عن كاهليه غبار العمل الروتينى الممل ومارس ماكان يطمح اليه من عمل وثابر على عقبات طريقه الى هدفه المنشود

  وطموحه المراد،  وكم من موهبة  تراكم عليها عبء العمل الروتينى  والوظيفة  المتواضعة  لتقتل بداخلها  كل ابداع

وتمحو كل ابتكار كان  يمكن ان يستغل  لولا ان التهمه الروتين المستمر فى ظل وظيفة  خلف مكتب  متواضع  يقبع ورائه

خصائص نجاح الشركات

هذه المشاركة بواسطة الكاتب احمد عبد العاطى فهمى حسن ضمن مسابقة أفضل مقال عن العمل الحر  

ذات صلة:

ما هو العمل الحر ومجالاته

الوسوم
اظهر المزيد

فاتن بشير

فاتن بشير مهندسة حاسوب وكاتبة محتوى تقني واجتماعي أعمل لدى مدونة كفيل في مجال كتابة المقالات وتصميم الانفوجرافيك، بالإضافة الى العمل لدى بعض المدونات في عدة مجالات مختلفة.

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق