أبرز أزمات الشركات التجارية وكيفية التغلب عليها (3 أزمات)

تواجه الشركات التجارية العديد من الأزمات طوال الوقت، وعادة ما تحدث هذه الأزمات أما بسبب سوء الإدارة أو حدث مفاجئ في السوق، ولكن رائد الأعمال الناجح هو الذي يتمكن من مواجهة هذه الأزمات أياً كان نوعها وسببها، ويتمكن من قيادة الشركة لتخطي هذه الأزمة وتصحيح الأوضاع والعودة للنجاح والسير على الطريق الصحيح كما كانت الشركة في بدايتها، ولكن هذا لا يمنع أن هناك أزمات كبرى يمكن تفاديها قبل أن تحدث، ولذلك من خلال مقال اليوم سنكشف عن أبرز الأزمات الشركات التجارية وكيفية التغلب عليها وتفاديها، وقبل البدء يمكنك التوجه إلى أبرز الأخطاء التي يقع بها رواد الأعمال عند البدء بنشاط تجاري (7 أخطاء)

مفهوم الأزمات

الأزمات هي المشكلات التي تحدث للشركة وقد تتسبب بخسائر كبرى إلى الشركة إذا لم يتم العمل عليها بشكل صحيح، وعادة ما تكون تلك الأزمات إما بسبب سوء الإدارة كما ذكرنا مثل عدم عمل خطة عمل احترافية لكل شأن داخل الشركة من البداية، أو وجود عامل خارجي يتسبب بحدوث أزمة مثل وجود مشكلة في السوق بالكامل، ولكن في كلا الحالتين، رائد الأعمال الناجح يضع خطة من البداية لكل أزمة قد تحدث وكيف يمكنه تفاديها، وهذا ما جعل الكثير من الشركات التجارية الكبرى تتفادى أزمات اقتصادية عالمية، ويمكنك أنت الآن أن تبدأ بهذا الأمر وتحاول تصليح أي أمر بسيط داخل الشركة كي لا يتسبب بأزمة كبرى فيما بعد ويمكنك التوجه إلى أهم المهارات التي يتمتع بها رواد الأعمال الناجحين (3 مهارات)

أبرز أزمات الشركات التجارية وكيفية التغلب عليها (3 أزمات)
أبرز أزمات الشركات التجارية وكيفية التغلب عليها (3 أزمات)

أنواع أزمات الشركات التجارية

هناك الكثير من أنواع الأزمات التي تحدث للشركات التجاريـة ولكن هناك أزمات تكون قوية وضاربة وهناك أزمات تكون بسيطة ويسهل تفاديها بأقل مجهود ممكن ويمكنك الاطلاع على خصائص الشركات الناجحة والآن إليك أنواع الأزمات:-

1- الأزمات المالية في الشركات التجارية

واحدة من أبرز الأزمات التي تواجه الشركات التجارية وجميع الشركات بشكل عام، ولا يقتصر هذا النوع من الأزمات على الشركات الناشئة فقط بل من الممكن أن يضرب أي علامة تجارية كبرى في أي وقت، وإذا لم يتم التعامل مع هذا النوع من الأزمات بشكل احترافي وبحكمة من المؤكد أن الشركة ستتعرض لخسائر فادحة وستنهار بالكامل، لذلك يسعى رواد الأعمال بشكل دائم إلى مراجعة كافة أوضاع الشركة ومراجعة السوق أيضاً والحسابات طوال الوقت ويضعون خطط احتياطية يتم العمل عليها في أي وقت تحدث به أزمة مالية، ومن أهم الأسباب التي تؤدي لحدوث هذه الأزمة هي:-

  • حدوث مشكلة كبرى في السوق تسببت في انخفاض معدلات الطلب على المنتجات التي تقدمها الشركة التجارية.
  • حدوث مشكلات داخل الشركة تسببت في انخفاض جودة المنتج مما تسبب بانخفاض الطلب على منتجات الشركة أيضاً.
  • سوء إدارة الحسابات داخل الشركة.
  • أزمة اقتصادية عالمية تهدد استقرار جميع الشركات.

كيفية التعامل مع الأزمات المالية

ورغم أن هذه الأزمة قد تكون ضاربة وهي الأقوى بالفعل ولكن من المؤكد أن هناك حلول يمكن البدء بها لتأمين الشركة من هذه الأزمة وهي:-

الاحتفاظ بجزء من رأس المال

واحدة من أهم الحلول للتخلص من هذه الأزمة، كل ما عليك هو أن تخصص جزء من رأس المال وتحتفظ به لمواجهة أي أزمة مالية، حيث أن العلامات التجارية الكبرى دائماً ما تخصص جزءً من المال لمواجهة أي أزمة مالية.

اختبر السوق من البداية

من أبرز الأخطاء التي يقع بها أصحاب الأعمال في البداية هو إنفاق الكثير من المال في نشاط معين دون اختبار السوق، وهذا ما يتسبب فيما بعد بحدوث أزمة مالية قوية، حيث كل ما عليك هو أن تخصص جزء بسيط من رأس المال لتجربة هذا السوق وإذا وجدت أنه سيحقق لك النجاح، ابدأ بإنفاق المال بشكل تدريجي.

دراسة المنتجات

حاول بقدر الإمكان أن تدرس خصائص المنتجات التي تقدمها طوال الوقت كي تتأكد أنها تواكب السوق بالفعل وتنال إعجاب العملاء، وتضع أسعار تليق بجودة هذه المنتجات وأيضاً تتوافق مع العملاء ويمكنك التوجه إلى كيفية تحديد الأجور وتسعير المنتج

أبرز أزمات الشركات التجارية وكيفية التغلب عليها (3 أزمات)
أبرز أزمات الشركات التجارية وكيفية التغلب عليها (3 أزمات)

2- أزمات الحفاظ على السمعة في الشركات التجارية

من الأزمات القوية أيضاً ألتي تؤدي إلى حدوث مشكلات في الشركة وقد تكون السبب في حدوث أزمة مالية كبرى إذا لم يتم العمل عليها من البداية وتصحيحها، حيث أن سمعة الشركة لابُد أن تظل جيدة طوال الوقت كي لا تفقد عملائها وتتعرض للخسارة، وعادة ما تسوء سمعة الشركة أما بسبب خداع العملاء أو عمل دعاية قوية عن منتج سيء وهذه الأمور تجعل جميع العملاء يبتعدون عن الشركة ويحذرون منها مما يتسبب بالأزمة ومن أهم الأسباب التي تؤدي لهذه الازمة هي:-

  • خداع العملاء عن طريق الترويج لمنتج معين وعندما يقومون بشرائه يجدونه أقل بكثير مما كان يُعرض به.
  • تقديم معلومات زائفة عن منتجات الشركة.
  • وضع أسعار مبالغ فيها عن المنتجات المقدمة مقارنة بجودتها.

كيفية التعامل مع أزمات السمعة

وكما ذكرنا أن هذه الأزمة تتسبب بفقدان العملاء وعدم بيع المنتجات بالشكل المطلوب وقد تكون بداية أزمة مالية إلا أن هناك حلول يمكن أن تتبعها وهي:-

الاعتذار الفوري

إذا قمت بهذه الأخطاء السابقة بالفعل مع عملائك، فلابُد أن تبدأ بتصليحها بشكل فوري عن طريق الاعتذار إلى عملائك على مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بالشركة التجارية، وحاول أن تعدهم بأن الشركة ستقوم بتصليح كافة الأخطاء التي حدثت، وهذا الأمر سيمتص غضب العملاء وسيجعلهم يجددون الثقة في الشركة التي وضعت اهتمام لغضب العملاء ويمكنك التوجه إلى طريقة امتصاص غضب العميل

حل المشكلة بالفعل

بعد أن تقوم بالخطوة السابقة، سيتوجب عليك أن تصلح كافة الأخطاء التي حدثت كي تضمن عودة ثقة العملاء في الشركة والمنتجات مرة أخرى، إذن كل ما عليك هو أن تراجع كافة خصائص المنتجات من جديد وأيضاً مراجعات ورأي العملاء كي تتخلص من هذه الأزمة وتبدأ من جديد.

أبرز أزمات الشركات التجارية وكيفية التغلب عليها (3 أزمات)
أبرز أزمات الشركات التجارية وكيفية التغلب عليها (3 أزمات)

3- أزمة عدم تحقيق البيع المطلوب

واحدة من أبرز الأزمات أيضاً التي قد تتسبب بحدوث خسائر قوية للشركة وهي عدم تحقيق عمليات البيع المطلوبة وأهداف الشركة التي وضعت من البداية، حيث من الممكن أن تكون الشركة درست وضع السوق بالكامل وقدمت أفضل منتجات ممكنة إلا أنها لم تحقق عمليات البيع بشكل قوي، وهذا ما يعرض الشركة إلى الخسائر الكبرى، وعادة ما تحدث هذه الأزمة بسبب عدم التسويق للشركة والمنتجات بشكل احترافي ويواكب العصر الحالي، حيث أن التسويق أصبح يمثل أهمية كبرى للشركات، ويكون هو العامل الرئيسي لوصول المنتج إلى العميل المهتم به، ويمكنك الاطلاع على بماذا يفيد التسويق الالكتروني أصحاب الشركات التجارية والخدمية وماهي مميزاته

كيفية التعامل مع أزمة عدم تحقيق البيع

كل ما عليك هو أن تبدأ بانتداب مسوقين محترفين يدرسون المنتج الذي تقدمه ونشاط الشركة بالكامل وسيبدئون بعمل حملات تسويقية قوية للشركة كي تصل إلى جميع العملاء وتبدأ بتحقيق عمليات البيع المطلوبة وتحقيق الأرباح والأهداف التي تم وضعها من البداية بكل سهولة، وإذا نظرت إلى الشركات التجارية العالمية ستجد أنها تعتمد على الحملات التسويقية بشكل دائم وهذا ما جعلها في الصدارة.

أبرز أزمات الشركات التجارية وكيفية التغلب عليها (3 أزمات)
أبرز أزمات الشركات التجارية وكيفية التغلب عليها (3 أزمات)

كلمة أخيرة

وفي النهاية تأكد عزيزي القارئ أن أغلب الشركات التجارية الكبرى تعرضت لمثل هذه الأزمات وتمكنت من تفاديها والتخلص منها والبدء بشكل جديد وهذا ما جعلها تصبح علامة تجارية كبرى وتصل إلى هذه المكانة، فإذا كنت تواجه أحد الازمات التي ذكرناها فحاول بقدر الإمكان أن تتبع الحلول التي وضعناها لك كي تتخلص من هذه الأزمة، وإذا كنت تريد انتداب مسوقين محترفين للقيام بحملة تسويقية على منتجاتك فننوه أنه يمكنك الاعتماد على خدمات التسويق الإلكتروني بموقع كفيل للخدمات المصغرة والذي ستجد بداخله أفضل المسوقين داخل وطننا العربي وبتكلفة رائعة.

اظهر المزيد

محمد خالد

محمد خالد كاتب محتوى، ومحرر صحفي في العديد من المواقع الإخبارية والرياضية والتقنية، مهتم بأحدث الاخبار في كافة المجالات، بالإضافة لعملي كمقدم برنامج رياضي براديو الإسكندرية، وأحاول تقديم محتوى مفيد إلى الجميع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى