6 عوامل لنجاح التسويق الرقمي عبر البريد الإلكتروني

التسويق الرقمي أصبح لا غنى عنه اليوم للترويج لمختلف المنتجات والخدمات، ليس لأنه فقط يصل لأعداد كبيرة من الجمهور المستهدف خلال وقت وجيز فما يميزه أيضاً أن تكلفته أقل مقارنةً بطرق التسويق العادية. ومن طرق التسويق الإلكتروني التي تعتمد عليه الكثير من المؤسسات والشركات حتى اليوم هي التسويق عبر البريد الإلكتروني.

التسويق الرقمي عبر البريد الإلكتروني

يعد التسويق الإلكتروني أحد أقوى الطرق التي يمكن الاعتماد عليها للحصول على مزيد من العملاء الجدد، لذا نجد أن عدد كبير من العلامات التجارية الكبرى تعتمد عليها بشكل كبير للترويج لخدماتها ومنتجاتها.

لكن كي تكون الحملات الترويجية عبر البريد الإلكتروني ناجحة لابد من الاهتمام بعدد من العوامل، وهي:

إنشاء قوائم بعناوين بريد الجمهور المستهدف

في السابق كانت الشركات تقوم بشراء قوائم تضم مجموعة من عناوين البريد العشوائية لاستهداف العملاء من خلالها، أما اليوم فلم تعد هذه الطريقة مجدية فلا يوجد أي ضمانات على أن هذه القوائم تضم الجمهور الذي ترغب باستهدافه.

أيضاً مع وجود خاصية الرسائل العشوائية فهناك احتمال كبير بألا تصل رسالتك للعملاء في المقام الأول سواء كانوا مستهدفين أم لا، لذا الأفضل هو إنشاء قائمة بعناوين البريد الإلكتروني للعملاء المستهدفين بأنفسكم، وهناك أكثر من طريقة يمكنكم من خلالها الحصول على عناوين البريد للمهتمين بما تقدموه من خدمات مثل:

  • جعل البريد الإلكتروني من المعلومات الأساسية عند أخذ بيانات العميل في حالة إتمام عملية الشراء.
  • طلب البريد الإلكتروني من العملاء للتواصل معهم بعد إتمام عملية الشراء كشكل من أشكال خدمة ما بعد البيع.
  • تحفيز العملاء على تسجيل بياناتهم للحصول على مميزات مثل الحصول على بريد بأفضل العروض أو خصومات وغيرها.
  • تخصيص مكافأة للعملاء بعد تسجيل البريد الإلكتروني لدى الشركة مثل الحصول على خصم.
  • لا تطلب من العمليل الكثير من المعلومات حتى لا تضيع وقته وينسحب قبل إعطائك إياها، اجعل البيانات مختصرة مثل الاسم وعنوان البريد الإلكتروني وحسب.
  • لا تجعل عملية تسجيل البريد الإلكتروني ضرورية ولا يمكن للعميل متابعة تصفح متجرك الإلكتروني دون إتمامها، يكفي أن تكون نافذة صغيرة يمكن للعملاء إغلاقها ملحق بها عبارة تحفيزية لتسجيل بياناتهم.

صناعة محتوى جذاب

التسويق الإلكتروني عبر البريد الإلكتروني يتطلب تقديم محتوى ممتع وجذاب للعميل كي يؤتي ثماره، لذا إرسال الرسائل الطولية التقليدية ستجعل العميل يصاب بالملل وربما حتى لن يقدم على قراءتها وسيتجاهل بعدها كافة الرسائل المستقبلية التي ستصله منكم.

لذا لابد أن يكون المحتوى جذاب وفعال، لذا ننصحكم بما يلي:

  • المحتوى المرئي يمثل عامل جذب رئيسي للجميع، لذا عليكم تجربة إرفاق فيديو قصير أو مجموعة من الصور في الرسالة وستحقق نسبة مشاهدة ومتابعة أعلى، فاليوم يفضل كثير من الناس الحصول على معلوماتهم بأقل جهد ممكن والصور والفيديوهات تعد خيار مثالي لتحقيق هذا الأمر.
  • عنوان البريد الإلكتروني عامل جذب مهم للغاية يجب وضعه في الاعتبار، فاستخدام عنوان قصير جذاب ربما يدفع العملاء لفتح الرسالة لمعرفة محتواها، وعلى العكس عنوان طويل أو رسالة دون عنوان على الأغلب سيتجاهلها العملاء.
  • استخدام محتوى مكتوب قصير قدر المستطاع فالعميل لن يضيع وقته في قراءة رسالة تحتوي على الكثير من السطور، لذا عليكم مراعاة جعل المحتوى قصير ويقدم للعميل المعلومات الرئيسية التي يحتاج لمعرفتها.
  • تضمين الروابط التي قد تهم العميل في الرسالة كذلك تجعل فاعليتها أكثر، فمن خلالها يمكن للعملاء الحصول على معلومات تفصيلية للعروض التي تجذب انتباههم.

ولمعرفة المزيد عن كيفية صناعة محتوى جذاب للعملاء ننصحكم بقراءة كيف يمكنك صناعة محتوى احترافي لوسائل التواصل الاجتماعي (3 جوانب)

6 عوامل لنجاح التسويق الرقمي عبر البريد الإلكتروني

توافق الرسائل مع الهاتف الجوال

عادةً يستخدم العملاء هواتفهم الجوالة لقراءة رسائل البريد الإلكتروني التي تصلهم لذا لابد من صناعة رسائل تتوافق مع طبيعة هذه الأجهزة، لذا عليكم الانتباه لمجموعة من النقاط الهامة عند كتابة الرسائل وهي:

  • كتابة الرسائل في عمود واحد حتى تتناسب في النهاية مع حجم شاشة الجوال.
  • استخدام حجم خط ملائم للعرض على أجهزة الجوال.
  • وضع الأيقونة الخاصة بالتواصل مع المؤسسة في مكان واضح يسهل للعملية رؤيته فور فتح الرسالة لينتقل للموقع أو لإحدى صفحات منصات التواصل الاجتماعي.

ولمعرفة المزيد عن التسويق الرقمي وكيف يمكنكم الاستفادة منه ننصحكم بقراءة ما هو التسويق الرقمي وكيف يمكنك تطبيقه في أعمالك (5 خطوات ).

تحديد مواعيد ثابتة لإرسال الرسائل

تنظيم مواعيد إرسال الرسائل للعملاء يعد خطوة مهمة للغاية عليكم الانتباه لها، قد تكون هذه المواعيد شهرية أو أسبوعية تبعاً لما تروه مناسباً لكن الأهم هو الحفاظ على جدول ثابت، ومما يميز هذه الاستراتيجية هو:

  • اعتياد العميل بعد فترة من الوقت على ميعاد استلام الرسائل وربما ينتظرها لمعرفة العروض الجديدة أو للحصول على خصومات.

عند تثبيت مواعيد لنشر الرسائل عليكم التأكد من أن هذه المواعيد تحقق التفاعل المطلوب، من خلال مقارنة مواعيد إرسالها ونسبة التفاعل عقب استلام العملاء لها، ويمكنكم تغيير المواعيد بين الحين والآخر للوصول لأنسب موعد للتفاعل كما يمكنكم بالطبع إرسال رسائل ترويجية في وقت العروض الخاصة مثل نهاية الموسم فتكثر بها الخصومات أو عند اقتراب الجمعة السوداء.

6 عوامل لنجاح التسويق الرقمي عبر البريد الإلكتروني

تخصيص الرسائل

تخصيص الرسائل من العوامل الهامة التي تساعد على نجاح حملات التسويق الرقمي عبر البريد الإلكتروني، فشعور العميل بأن الرسالة موجهة له على وجه الخصوص تجعله يشعر بأنه مميز بالتالي سيحرص على الحصول على المزيد من المنتجات أو الخدمات التي تقدمها له.

وهناك أكثر من طريقة لتخصيص الرسائل بنجاح منها:

  • تضمين اسم العميل في الرسالة، مثل البدء بالترحيب به أو توجيه العرض له مباشرةً كما يلي “محمد تمتع بخصم 10% الآن”.
  • تخصيص المحتوى نفسه، فلا يمكنكم إرسال ذات المحتوى لجميع العملاء لابد من وضع اهتماماتهم وثقافاتهم المختلفة في الحسبان، لذا يجب إرسال المحتوى الملائم للعميل نفسه، فعلى سبيل المثال العميل المهتم بفئة معينة من الخدمات أو المنتجات يفضل أن تكون جميع الرسائل التي تصله حول هذه الفئة من عروض وخصومات أو معلومات.

ضبط الرسائل

ضبط الرسائل أمر مهم للغاية لتجنب وصولها للبريد العشوائي، وحتى تتمكنوا من القيام بذلك عليكم اتباع التالي:

  • استخدام اسم الشركة أو المؤسسة.
  • تجنب كتابة عنوان الرسالة بالإنجليزية كاملةً بالحروف الكبيرة، يكفي الحرف الأول فقط.
  • أضف مفتاح إلغاء الاشتراك.
  • ذكر سبب استقبال العميل للرسالة، فعلى سبيل المثال يمكنكم تضمين عبارة “انت تستقبل هذه الرسالة لتسجيلك في خدمة البريد الإلكتروني لدينا”.

عند وصول رسالة البريد الإلكتروني للبريد العشوائي يصبح أمر استعادتها مستحيلاً، وبذلك تضيع جهود فريق التسويق الإلكتروني، لذا لابد من اتباع الخطوات السابقة لتجنب حدوث ذلك.

6 عوامل لنجاح التسويق الرقمي عبر البريد الإلكتروني

في النهاية نوجه انتباهكم لإمكانية استعانتكم بأحد الخبراء في مجال خدمات التسويق الإلكتروني، ويمكنكم العثور عليهم بسهولة على مواقع الخدمات الصغرى ومنها موقع كفيل، الذي يجعل عملية التواصل مع أكثر من متخصص في التسويق الرقمي أكثر سهولة.

اظهر المزيد

Alaa alwardaany

آلاء الورداني حاصلة على بكالريوس في الإعلام قسم الصحافة من جامعة القاهرة، أهوى الكتابة وأعمل في مجال كتابة المقالات منذ 2019م.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى