نصائح

كيفية إعداد خُطة عمل لمشروعك قبل البدء فيه

يُعد إنشاء خُطة عمل لأي مشروع ناشئ من أهم الأشياء التي يعتمد عليها نجاح هذا المشروع لأن خطة العمل تمنحك دليل كامل حول مشروعك وطريق الوصول لتحقيقه، كما أن خُطة العمل تساعدك على تقسيم مشروعك محطات وترتيبها على حسب الأولوية وهذا يُساعد بشكل كبير في تنفيذ هذا المشروع بكل احترافية، ولما لإعداد خُطة عمل من أهمية رأينا أن نُقدم دليل شامل حول كيفية إعداد خطة استراتيجية لمشروعك قبل البدء فيه.

ما المقصود بخُطة عمل المشاريع؟

في البداية المقصود بخُطة استراتيجية لمشروعك هي الخريطة التي ستسير عليها منذ بداية هذا المشروع وحتى نجاحه وتحقيق الأرباح منه، تشمل الخُطة كتابة مسار المشروع وتقسيمه إلى مراحل وتقسيم كل مرحلة إلى محطات أصغر وتوضيح المهام المطلوبة من كل مرحلة مع الأدوات اللازمة لتنفيذها، ومما سبق يتضح أن خطة العمل هي مفتاح النجاح لأي مشروع مهما كان.

كيفية إعداد خُطة عمل لمشروعك قبل البدء فيه
كيفية إعداد خُطة عمل لمشروعك قبل البدء فيه

لماذا نحتاج لكتابة خُطة عمل للمشاريع؟

  • لتكون خارطة طريق لك من أجل تنفيذ مشروعك
  • لتقسيم مشروعك لمحطات من خلالها
  • لتوضيح الاستراتيجية التي ستسير عليها لتنفيذ مشروعك
  • لعرضها على المسوقين والممولين لمشروعك

العناصر الأساسية التي تندرج تحتها خُطة العمل:

كيفية إعداد خُطة عمل لمشروعك قبل البدء فيه
كيفية إعداد خُطة عمل لمشروعك قبل البدء فيه
  1. مراحل المشروع الرئيسية
  2. استراتيجيات تسويق المشروع
  3. متطلبات تمويل المشروع
  4. تحليل سوق العمل
  5. المواد والعناصر المطلوبة لتنفيذ المشروع
  6. معرفة حجم المنافسة ومعرفة المنافسين

أنواع خُطط عمل المشاريع:

تختلف خُطة العمل باختلاف الغرض من المشروع كما تختلف أيضاً بناءاً على المكان المعروضة عليه والمقصود بذلك أن اعداد خطة عمل خاصة بك أنت كصاحب مشروع تختلف قليلاً عن خُطة عمل الهدف منها عرضها على الممولين والمستثمرين، ويمكن أن نُقسم خُطط العمل لقسمين خُطة عمل خارجية وخُطة عمل داخلية والمقصود بخُطة العمل الخارجية تلك التي تتعلق بالجمهور المستهدف بشكل عام أي أن كل اهتمامها هي الجمهور وكيفية الوصول له والتعامل معه وباختصار هي كل شيء يحصل خارج إطار فريق عمل المشروع، بينما خُطة العمل الداخلية هي الخُطة التي يسير عليها فريق العمل لتنفيذ هذا المشروع، وبطبيعة الحال مُعظم خُطط العمل يتم إنشاؤها على أساس تكون خُطة عمل خارجية وداخلية في نفس الوقت.

كيفية إعداد خُطة عمل لمشروعك:

بعد الحديث عن خُطة العمل بشكل مُفصل من حيث تعريفها وأنواعها وسبب حاجتنا اليها، تبقَى فقط كيفية إعداد خُطة عمل جيدة لمشروعك وفى السطور التالية سنشرح ذلك بالتفصيل فقط تابع معي للنهاية:

كيفية إعداد خُطة عمل لمشروعك قبل البدء فيه
كيفية إعداد خُطة عمل لمشروعك قبل البدء فيه

أولاً: وضع مٌلخص تنفيذي حول المشروع أو الشركة

أول قسم يجب أن يتم وضعه في خُطة العمل الخاصة بمشروعك هو كتابة ملخص تنفيذي للمشروع حول ماهيته وخطته للنجاح والهدف منه، ويتضمن هذا الملخص معلومات حول تاريخ الشركة أو المشروع وموعد البدء فيه والمحطات التي سيمر بها المشروع وتحديد المكان الرئيسي لإدارة المشروع، الشيء الثاني الذي يتضمنه الملخص التنفيذي هو مهمة هذا المشروع وما يُقدمه للفرد والمجتمع، فيجب أن يكون لديك سبب وغرض قوي للإجابة عن سؤال: لماذا هذا المشروع أو هذه الشركة؟ الشيء الثالث المُتضمَن هو المعلومات المالية المُتعلقة بمشروعك من استثمار وتمويل وكل ما يتعلق بالمشروع من الناحية المادية.

ثانياً: كتابة وصف الشركة أو المشروع

من أهم الأمور التي يجب مراعاتها عند إنشاء خُطة عمل هي كتابة وصف للشركة أو المشروع الخاص بك ولا أقصد بذلك تاريخ إنشاء هذا المشروع أو فائدته وفقط، بل يشمل الوصف نظرة عامة حول المشروع وما يُقدمه ولماذا هو الأفضل في سوق العمل ولماذا يُتوقع نجاحه وفوزه على المنافسين، باختصار حاول كتابة وصف حقيقي للمشروع بالاعتماد على الحقائق المتعلقة بالمشروع وبالاعتماد على ما ينبع من داخلك، وتجنب نسخ ولصق وصف مشاريع أخرى فهذا سيسبب مشاكل كثيرة فيما بعد.

ثالثاً: إجراء تحليل شامل حول سوق العمل

هذه من أهم النقاط التي يعتمد عليها المشروع الخاص بك وهي تحليل بيئة العمل الخاصة بك وتحديد فريق العمل والطريقة المناسبة لتنفيذ المشروع ومن أهم ما تتضمنه هذه النقطة هي تحليل شامل حول سوق العمل والمنافسين ومعرفة ما يتم استخدامه من طرف هؤلاء فمثلاً تقوم بمعرفة منافسيك وتتعرف على طُرق ترويجهم لمنتجاتهم ومواقع التواصل الاجتماعي التي يعتمدون عليها ومن ثم تقوم أنت بإعداد خُطتك بحيث تُركز على المنصات التي لا يستخدمها منافسوك للتحكم في الجمهور المستهدف بشكل أكثر.

رابعاً: إعداد خُطة تسويق المشروع

قبل البدء في أي مشروع لا بُد من أن يكون لديك خُطة تسويق جاهزة لتوصيل فكرتك للعامة، وللإشارة فقد تطرقنا لموضوع سابق بعنوان ” كيفية تسويق الأفكار الصغيرة بأقل التكاليف” أنصحك كثيراً بقراءته لأنه سيفيدك بشكل كبير، يجب أن تتضمن خُطة التسويق استراتيجيات النمو السريع للمشروع وتحديد طرق إنشاء الإعلانات والمنصات التي سيتم اعتمادها لذلك، ويُفضل الاستعداد لتقديم شيء مجاني في البداية أو إنشاء عروض مُحفزة للمنتجات التي تُقدمها حتى تصل لأكبر عدد من الجمهور.

خامساً: إعداد خُطة الإدارة وفريق العمل

آخر شيء يجب أن تضعه بعين الاعتبار في خطُتك هو تحديد فريق العمل الخاص بك وتحديد طريقة التواصل والتعامل مع هذا الفريق كما يجب أن توضح بشكل مُفصل الآلية التي سيسير عليها هذا الفريق عند البدء في تنفيذ المشروع والسياسات المتعلقة بالمشروع أو الشركة، ويتم توضيح هذه الآلية لجميع الأفراد في طاقم العمل لعدم حدوث مشاكل مع الأفراد فيما بعد.

كلمة أخيرة:

في النهاية أود أن أُوضح شيء بسيط وهو أن جميع القواعد المطروحة في هذا المقال يمكن تطبيقها على المشاريع الصغيرة والكبيرة كما يمكن تطبيقها على الشركات الناشئة فمبادئ تنفيذ الخطة ثابتة ولا يختلف فقط سوى الغرض من المشروع أو الشركة، وأخيراً حاول أن تصمم خُطة مشروعك بنفسك وتجنب تحميل أي خطط قابلة للتعديل لأن إنشائك للخطة يجعلك تفكر في العديد من الأمور أثناء ذلك بينما حصولك عليها بشكل جاهز يُسبب أحياناً نوع من الخمول، وفى النهاية أتمنى أن أكون قد قدمت الإفادة بشكل كامل، وإذا كان لديك تساؤل أو استفسار لا تتردد بطرحه في التعليقات وسأجيبك إن شاء الله.

ذات صلة:

أفضل الأدوات التي يتم استخدامها في التسويق الإلكتروني

كيفية جذب العملاء وتحويلهم لعملاء دائمين

الوسوم
اظهر المزيد

محمد عرفه

أنا محمد عرفه طالب بكلية طب الأسنان بجامعة الأزهر، مُهتم بكل جديد فى مجال التكنولوجيا بشكل عام ومجال العمل الحر بوجه خاص، أسعى لمشاركة المعرفة فى هذا المجال من خلال مقالاتي البسيطة، أحفظ القرآن الكريم مُنذ صغرى وبفضل الله حصلت على إجازة فى القرآن الكريم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق